• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بزيادة 6,1٪

47,4 مليار دولار عجز التحويلات الجارية بالدول العربية بنهاية 2012

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 مايو 2014

بسام عبد السميع (أبوظبي)

ارتفع العجز في التحويلات الجارية «تحويلات العاملين والمعونات الرسمية» للدول العربية بنسبة 6,1٪ ليبلغ 47,4 مليار دولار بنهاية عام 2012، مقابل 44,6 مليار دولار بنهاية 2011، بحسب صندوق النقد العربي.

ويعد العجز في التحويلات الفارق بين إجمالي التحويلات الخارجة من الدول العربية (حكومات وأفراد) والتحويلات الواردة إليها.

وعلى مستوى الدول المصدرة الرئيسية للنفط، سجلت جميع دول المجموعة خلال عام 2012، ارتفاعاً في عجز صافي التحويلات الجارية باستثناء الجزائر التي دائما ما تسجل فائضاً، وفقاً للتقرير.

وعزا التقرير الصادر عن الصندوق ارتفاع العجز في معظم الدول العربية إلى ارتفاع تحويلات العاملين إلى الخارج نتيجة لزيادة الإنفاق الحكومي على مشروعات البنية التحتية وما صاحبه من استقدام المزيد من العمالة وارتفاع مستوى التحويلات، حيث تضاعف العجز في ليبيا خلال عام 2012 ليبلغ حوالى 2,7 مليار دولار، وذلك بما يزيد على سبعة أمثال العجز المسجل في صافي التحويلات خلال العام السابق نتيجة تحسن وتيرة النشاط الاقتصادي والتوظيف نسبياً.

كما ارتفع العجز في كل من البحرين والسعودية وعُمان والإمارات وقطر والعراق والكويت بنسب تراوحت بين 1,2 ٪ و 16,9 ٪، بينما تصاعد الفائض المسجل في الجزائر بنسبة 15,8٪ ليبلغ حوالي 3 مليارات دولار خلال عام 2012. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا