• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

توقعت نمو الاقتصاد الوطني بأكثر من 4%

«يولر هيرميس» : الإمارات توفر أفضل بيئة لممارسة الأعمال في الشرق الأوسط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 28 مايو 2014

مصطفى عبد العظيم (دبي)

يسجل اقتصاد دولة الإمارات خلال عام 2014 نمواً يزيد على 4%، بحسب التوقعات الاقتصادية العالمية الصادرة أمس عن مؤسسة يولر هيرميس، المتخصصة في مجال التأمين على الائتمان التجاري، والتي أرجعت هذا النمو القوي إلى الإنفاق الحكومي المحلي المتواصل وازدهار القطاعات غير النفطية.

ورجح التقرير أن يحافظ اقتصاد الإمارات على معدل نمو مرتفع خلال العام المقبل، مستفيداً من الميزات التنافسية التي تتمتع بها الدولة، وتصدرها بلدان الشرق الأوسط في سهولة ممارسة الأعمال، فضلاً عن تبوأها المرتبة 23 عالمياً في مؤشر البنك الدولي لأنشطة الأعمال.

وأشار التقرير، الذي حصلت «الاتحاد» على نسخة منه، إلى أن نمو ناتج الإمارات بشكل خاص ودول مجلس التعاون الخليجي بوجه عام خلال العام الحالي يفوق معدل النمو العالمي بشكل ملحوظ، والمتوقع أن يبقى بحدود 2,9%، وذلك في ظل استمرار مخاطر تراجع النمو على الصعيد العالمي.

وتوقع تقرير مولر هيرمس للتوقعات الاقتصادية العالمية لعام 2014، أن يزيد معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي لدول مجلس التعاون الخليجي خلال عام 2014 بمستويات مساوية أو تتجاوز المتوسط المقدر لمنطقة الشرق الأوسط هذا العام بنحو 3.6%، والذي من المرجح أن يرتفع إلى 4,2% في العام المقبل.

وأشار التقرير إلى أن عائدات تصدير النفط في دول مجلس التعاون الخليجي واصلت بناء احتياطيات قوية للنقد الأجنبي، وساهمت في مراكمة الأصول المالية في صناديق الثروة السيادية التي تقدر بنحو 8,2 تريليون درهم (2,25 تريليون دولار). وأفاد التقرير بأن مثل هذه الاحتياطيات تمكن دول مجلس التعاون الخليجي من تعزيز الطلب المحلي، من خلال الإنفاق الحكومي على مشاريع البنية التحتية والإنفاق الاجتماعي، وبالتالي فإن فرص التجارة مع دول مجلس التعاون الخليجي من المرجح أن تظل مزدهرة نسبيا، لا سيما بالنظر إلى تحسن مناخ الأعمال في السنوات الأخيرة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا