• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

خلال إحاطة إعلامية عُقدت أمس في أبوظبي

«التأمين» تعتمد نظام توحيد وثائق المركبات والتطبيق بداية 2017

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 سبتمبر 2016

حاتم فاروق (أبوظبي)

اعتمد مجلس إدارة هيئة التأمين نظام توحيد وثائق التأمين على المركبات والذي يشتمل على الوثيقة الموحدة لتأمين المركبة من المسؤولية المدنية والوثيقة الموحدة لتأمين المركبة من الفقد والتلف، والتي من المنتظر دخولها حيز التطبيق بحلول العام المقبل، حسب إبراهيم عبيد الزعابي، مدير عام هيئة التأمين.

وقال الزعابي خلال الإحاطة الإعلامية التي عقدت أمس بمقر الهيئة في أبوظبي، إن نظام توحيد وثائق التأمين على المركبات سيضيف منافع جديدة تستهدف تحقيق التوازن المطلوب بقطاع التأمين على المركبات، لافتاً إلى أن الهيئة ستقوم خلال الأشهر الثلاثة المقبلة بتحديد الحدين الأقصى والأدنى لأسعار الوثائق التأمينية على المركبات لتكون ملزمة للشركات العاملة بالسوق وتقلل من ظاهرة حرق الأسعار بالسوق المحلي، متوقعاً صدور قائمة الأسعار منتصف نوفمبر المقبل.

وأضاف أن تفاوت أسعار وثائق التأمين بين شركة وأخرى كانت من الإشكاليات الرئيسية بين الشركات من ناحية، وحملة الوثائق من ناحية أخرى، خصوصاً أن مستوى الأسعار لم تتغير منذ عام 1996، مؤكداً أن الوثيقة الجديدة ستتيح نظاماً ملزماً وواضحاً للتسعير بالتعاون بين الشركات والهيئة، وبما يواكب أفضل الممارسات العالمية المتبعة في التنظيم الفني لقطاع تأمين المركبات.

ورداً على تساؤل «الاتحاد» حول قيام الشركات برفع أسعار الوثائق التأمينية على المركبات خلال الفترة الماضية بالتزامن مع صدور الوثيقة الموحدة، قال الزعابي إن الهيئة لم تتلقَّ أي شكاوى من حملة الوثائق تفيد بارتفاع أسعار الوثيقة، إلا أنها لاحظت بالفعل ارتفاع مستوى الأسعار خلال الأشهر الماضية، مشيراً إلى أن البدء في تطبيق الوثيقة الموحدة سيقضي على تفاوت الأسعار بشكل عشوائي، خصوصاً أن فرق الهيئة ستتابع وتراقب الأسعار من خلال التقارير الصادرة عن الخبراء الاكتواريين، فضلاً عن كون الوثيقة الموحدة نظمت التعامل بين مختلف أطراف العلاقة، بما يضمن حقوق الجميع من حملة الوثائق والشركات العاملة بالسوق.

العدالة والشفافية ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا