• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

مصر.. غضب بين مستخدمي شركات «الموبايل» بعد رفع الأسعار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 سبتمبر 2016

عبدالرحمن إسماعيل - الاتحاد نت

دشن نشطاء مصريون عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، حملة لمقاطعة شركات الاتصالات يوم الجمعة المقبل، احتجاجاً على رفع أسعار بطاقات الشحن والفواتير الشهرية بنسبة 22% بعد تطبيق ضريبة القيمة المضافة، وسط تباين توقعات المشتركين بشأن نجاح الحملة في تحقيق أهدافها، بسبب صعوبة التخلي عن «الهاتف المحمول».

وأطلق مديرو صفحة «ثورة الإنترنت» المتخصصة في قضايا الاتصالات والإنترنت في مصر، حملة مقاطعة تحت عنوان«مش حنشحن»، داعين مشتركي الهاتف المحمول الذين يقدر عددهم في البلاد بنحو 96 مليون مشترك إلى المشاركة في الحملة، عن طريق غلق هواتفهم المحمولة لمدة ثلاث ساعات مساء الجمعة المقبل خلال الفترة من التاسعة مساءً وحتى منتصف الليل.

وأثار تطبيق ضريبة القيمة المضافة على خدمات الاتصالات، حالة من الاستياء والغضب في أوساط المصريين، وفشلت شركات المحمول الثلاث كل من اتصالات مصر، وأورانج، وفودافون في إثناء السلطات الحكومية عن إعفاء خدمات الاتصالات من الضريبة التي تقول وزارة المالية إنها ستجلب حصيلة للحكومة بقيمة 20 مليار جنيه سنوياً، جراء تطبيقها على كافة السلع والمنتجات والخدمات باستثناء 53 سلعة وخدمة.

وينفق المصريون سنوياً نحو 60 مليار جنيه على خدمات الاتصالات، بحسب إحصاءات جهاز تنظيم الاتصالات المصري الذي يتوقع أن يحقق قطاع الاتصالات نمواً خلال العام الجاري بنسبة 16%.

وحثت إدارة صفحة «ثورة الإنترنت» مشتركي المحمول والإنترنت، على المشاركة في الحملة التي قال إنها تستهدف الضغط على الحكومة للتراجع عن قرارها، وتحميل قيمة الضريبة لشركات الاتصالات وليس للمشتركين، وكذلك خفض أسعار الإنترنت لتتناسب مع دخل المواطن المصري.

وأرسلت شركات الاتصالات رسائل نصية إلى مشتركيها عبر هواتفهم المحمولة تخبرهم بتطبيق القيمة المضافة على فواتيرهم الشهرية، وكذلك على بطاقات الشحن.

وارتفع سعر بطاقة الشحن بقيمة 10 جنيهات إلى 11 جنيهاً بعد تطبيق ضريبة القيمة المضافة، وبطاقة الشحن 25 جنيهاً إلى 27,5 جنيهاً، وبطاقة الشحن 50 جنيهاً إلى 55 جنيهاً، وبطاقة 100 جنيه إلى 110 جنيهات والبطاقة 200 جنيه إلى 220 جنيهاً.

وبحسب الرسائل النصية التي وصلت إلى المشتركين من شركات المحمول، فإنه ستتم إضافة 4% من قيمة الشحن رصيداً مجانياً يستطيع المشترك أن يستخدمه إلى أي رقم محمول على نفس الشبكة، دقائق ورسائل وبيانات، بمعنى أن بطاقة الشحن 10 جنيهات ستصبح بقيمة 11 جنيهاً، وسيحصل العميل على رصيد بقيمة 10 جنيهات بالإضافة إلى 40 قرشاً رصيداً مجانياً.

وتباينت آراء المشتركين على دعوات المقاطعة لشركات الاتصالات، بين من يتوقع أن تتكبد الشركات خسائر في حال لاقت الحملة استجابة قوية بسبب التوقف عن المكالمات لمدة ثلاث ساعات، وبين من يتوقع إخفاقها في تحقيق أهدافها بسبب صعوبة التخلي عن الهاتف المحمول من جانب المشتركين، بعدما أصبحت الاتصالات ضمن السلع الضرورية اليومية التي يصعب التوقف عن شرائها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا