• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«داعش» تتبنى قتل 43 شخصاً في باكستان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 مايو 2015

كراتشي (أ ف ب)

قتل 43 شخصا على الأقل أمس في هجوم استهدف حافلة تنقل أشخاصا من الأقلية الإسماعيلية الشيعية في مدينة كراتشي في أول هجوم يعلن تنظيم «داعش» الإرهابي مسؤوليته عنه. ويتوقع أن يثير اعلان التنظيم الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم المخاوف من تزايد نفوذه بعد أن أعلن في يناير انشاء فرع له في أفغانستان وباكستان وأجزاء من دول مجاورة.

وقال التنظيم في تغريدة له «تم بفضل الله قتل 43 مرتدا وإصابة قرابة 30 في هجوم على حافلة تنقل إسماعيليين».

وعثرت الشرطة الباكستانية في موقع الهجوم في اقليم مالير شرق المدينة على منشورات تزعم مسؤولية التنظيم المتطرف. كما أعلنت جماعة باكستانية متطرفة تسمي نفسها«جند الله» كذلك مسؤوليتها عن الهجوم.

وأكد الأمير كريم أغاخان الزعيم الروحي للطائفة الإسماعيلية في العالم عدد القتلى في بيان أصدره مكتبه في فرنسا.

وقال خان، رجل الأعمال الناشط في الأعمال الخيرية، إن «هذا الهجوم هو عمل عنف مجنون ضد طائفة مسالمة».

كما دان رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف الهجوم، واعلنت الحكومة المحلية يوم حداد اليوم الخميس.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا