• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

38% من فتيات الثانوية بالشارقة مصابات بالاضطرابات الغذائية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 مايو 2015

آمنة النعيمي

آمنة النعيمي (الشارقة)

بلغت نسبة الفتيات المصابات بالاضطرابات الغذائية السلوكية في مدارس الثانوية بإمارة الشارقة 38 %، وأن هذه النسبة قد تزايدت، بمعدل 18.6 % من العام 2006 حسب ما كشفته دراسة أجرتها أخصائية التغذية آلاء منصور محمد بإدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة.

وبينت الدراسة أن ما نسبته 8 % من المصابات يقمن بالتقيؤ الإرادي، بعد تناول الوجبات للحفاظ على أوزانهن وقد أجرت الدراسة على 508 طالبات في خمس مدارس ثانوية في إمارة الشارقة.

وبينت الدراسة أن العائلة تعد السبب الرئيس للاضطرابات، ويأتي الإعلام وتأثيره السلبي في المرتبة الثانية، وأوضحت الدراسة أن الاضطرابات الغذائية السلوكية مشكلة عالمية تواجهها جميع دول العالم، وتتعدى الثقافات المختلفة. ومن الملاحظ في الآونة الأخيرة، زيادة انتشار هذه المشكلة بين الفتيات العربيات بشكل خاص، بعد أن كانت منتشرة في الدول الأجنبية، حيث أثبتت الدراسات السابقة تزايد أعداد المصابين بهذه الاضطرابات.

وتعد الدراسة التي جاءت تحت مسمى الاضطرابات الغذائية السلوكية بين المراهقات في إمارة الشارقة الأولى من نوعها في دولة الإمارات العربية المتحدة في دراسة الآثار المترتبة على الاضطرابات السلوكية الغذائية للمراهقات. وجاءت هذه الدراسة بهدف تحديث الإحصاءات المتعلقة بعدد المصابين بالاضطرابات الغذائية السلوكية في إمارة الشارقة، وتحديد الأسباب الرئيسية للاضطرابات الغذائية والمرتبطة بشكل خاص بالثقافة الإماراتية.

وأكدت إيمان راشد سيف مدير إدارة التثقيف الصحي أهمية هذه الدراسة التي جاءت بنتائج مهمة لابد من أخذها بعين الاعتبار، خاصة لسن الفتيات في هذه المرحلة التي تعتبر مرحلة انتقالية لها، فلابد من الاهتمام بسلوكياتها، والتي تؤثر في تغذيتها، ودعت جميع الجهات المعنية للتكاتف، ابتداء من الأسرة، وانتهاء بالهيئات التعليمية والإعلام لزيادة الوعي بهذا الخصوص.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض