• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

في ختام فعالياته بأبوظبي

«سلامة المرضى» يوصي بتعزيز الأمن الدوائي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 مايو 2015

أحمد عبدالعزيز

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

أوصي المشاركون في ختام مؤتمر سلامة المرضى وجودة الرعاية الصحية بالشرق الأوسط أمس، بضرورة تعزيز الأمن الدوائي وتحسين المؤشرات الصحية، والمضي قدماً في الاعتماد على دور القطاع الخاص في تقديم الخدمات الطبية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية .

جاء ذلك خلال جلسات المؤتمر الذي نظمته هيئة الصحة أبوظبي بالتعاون مع شركة «ميد» على مدار ثلاثة أيام في فندق القرم الشرقي. وأكد الدكتور توفيق بن أحمد خوجه مدير عام المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون الخليجي، أن جودة الرعاية الصحية في دول مجلس التعاون من المبادرات الرائدة التي تسعى إلى تعزيز الرعاية الصحية الشاملة والمتكاملة، وكذلك تحقيق الأمن الدوائي وتحسين مؤشرات النظم الصحية في دول مجلس التعاون.وقال في تصريحات صحفية، على هامش الجلسات «على الرغم من قصر المدة منذ بداية البرنامج فإن تطوراً هاماً يتلخص في تنامي هذا المفهوم والاهتمام به في جميع دول المجلس، وهناك خطوات جيدة في عدد من الدول وإن كان بدرجات متفاوتة».

وأضاف أن بعض المشروعات البحثية التي قامت بمحاولة رصد وتقدير حجم مشكلة الأخطاء الطبية في دول الخليج مثل دراسة وضع الدعاوى الشرعية الصحية في السعودية كشفت أن 27% من الأخطاء الطبية كانت بسبب حالات الولادة، ثم 17% في الحالات الجراحية، و13% في الحالات الباطنية، والأطفال 10% .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض