• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«الطب الشرعي» يؤكد تعرض خادمة للضرب قبل وفاتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 مايو 2015

محمد صلاح

محمد صلاح (رأس الخيمة)

استمعت محكمة الجنايات في رأس الخيمة أمس برئاسة المستشار الدكتور محمد مفتاح الخاطري للطبيب الشرعي في قضية مقتل خادمة من جنسية آسيوية على يد كفيلها، حيث أكد الطبيب الشرعي أن المجني عليها تعرضت للضرب بآلة مدببة كشفت عنها الجروح والكدمات في أنحاء متفرقة من جسدها. وكانت النيابة العامة قد وجهت تهمة القتل لكفيل المجني عليها وزوجته اللذين قاما بتوثيقها عقب تنفيذ الجريمة بحسب التهمة لتكييف القضية على أنها انتحار من قبل الخادمة. ونفى المتهم جميع التهم المنسوبة له وأصر على براءته من هذه الجريمة، وأصر على أقواله السابقة بأنه فوجئ وجميع أفراد أسرته بانتحار الخادمة. وتشير أوراق القضية والاتهامات التي وجهت للجاني على أن الجريمة نفذت بوساطة مطرقة تم ضرب المجني عليها على رأسها، من قبل المتهم الرئيس في القضية، الذي نما إلى يقينه أن المتهمة فارقت على إثرها الحياة، حيث أحضر حبلاً وربطه بها، واتصل بالجهات الأمنية مبلغاً عن انتحارها عبر شنق نفسها بالحبل، ولم يتم اكتشاف الجريمة في بداية الأمر، نظراً لعدم وجود إصابات ظاهرة تقود للشك في وفاتها.

وذكر الطبيب الشرعي الذي تم استدعاؤه أمس أنه قام بتوقيع الكشف المطلوب على المجني عليها، وتبين له وجود إصابات في الجمجمة وكدمات وجروح بعضها جروح غائرة، كما تعرضت المجني عليها بالضرب بآلة مدببة، وكشف عن وجود آثار مسك باليد على معصمي الضحية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض