• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  01:05    رئيسة وزراء بريطانيا :نعتزم عقد شراكة استراتيجية مع دول الخليج لمواجهة التهديدات الإيراني        01:09    مقاتلو المعارضة في حلب يطالبون بإجلاء نحو 500 حالة طبية حرجة من شرق المدينة تحت إشراف الأمم المتحدة    

نصف غذاء العالم يذهب إلى المكبات.. وارتفاع عدد سكان الأرض أبرز تحديات المستقبل

النفايات.. «ظلمة» تهدد العالم والإنسان.. والحل في «الترشيد» وإعادة التدوير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 يناير 2014

تشير تقارير عالمية إلى أن ما يتراوح بين 30% و50% من المواد الغذائية في العالم تذهب إلى مكبات النفايات، وتصل كمياتها إلى نحو ملياري طن، في الوقت الذي تتوقع فيه الأمم المتحدة أن يصل عدد الأشخاص المحتاجين إلى الطعام إلى 3 مليارات نسمة في السنوات القادمة.

وفي حين من المتوقع، نمو عدد سكان العالم إلى 9,5 مليار نسمة بحلول 2075، يتم حالياً إهدار نصف الطعام المنتج، ما يحث المهندسين على البحث عن طرق تكفل خفض معدل المخلفات من المزارع إلى المراكز التجارية ومن ثم للمستهلك، وكذلك مواجهة البشر لقضايا مختلفة من اجتماعية واقتصادية وبيئية وسياسية ينبغي التصدي لها اليوم لتوفير مستقبل مستدام للجميع، فيما تتزايد حاجة العالم للاتجاه نحو إعادة تدوير النفايات للحد من انعكاساتها السلبية على العالم.

وتؤكد التقارير الواردة من المنظمات العالمية ومعاهد البحوث، أن هناك مجموعة من الأسباب وراء ذلك، من بينها صرامة التشديد على تواريخ الانتهاء وعمليات الترويج وطلب المستهلك الغربي للسلع الغذائية عالية الجودة، وضعف الممارسات الهندسية والزراعية، بجانب البنية التحتية غير الملائمة و سوء المرافق وعمليات التخزين.

وعلى الجانب الآخر، صدرت دراسة جديدة أعدتها مبادرة حل مشكلة النفايات الإلكترونية التابعة للأمم المتحدة، تؤكد الارتفاع السريع في حجم النفايات الإلكترونية التي تشمل كل شيء من البطارية إلى سلك الكهرباء، والتي جاء ما يقارب نصفها في السنة الماضية من الصين وأميركا.

وفي يناير من العام الماضي، تم إطلاق مبادرة “وورلد كلين أب” في عاصمة ستونيا تالين بمشاركة 83 دولة في أكبر تظاهرة طوعية لجمع النفايات في العالم، وهدفت المبادرة لحشد نحو 300 مليون فرد لجمع 100 مليون طن من النفايات خلال ستة أشهر، وانتشرت هذه المبادرة في عدد من دول العالم من بينها ليتوانيا ولاتفيا وروسيا وكذلك ميدان التحرير في مصر إبان أيام الثورة.

ومن القضايا الأساسية، كيفية إنتاج طعام كاف في ظل موارد غير كافية، ويقدر إنتاج العالم الحالي من المواد الغذائية، بنحو أربعة مليارات طن سنوياً، يذهب ما يقارب نصفها للنفايات، علاوة على ذلك لا يعكس هذا الرقم حقيقة أن أجزاء كبيرة من الأراضي والطاقة والأسمدة والمياه، يتم فقدانها في مسيرة إنتاج هذه المواد الغذائية المهدرة، وينبغي عدم استمرار مأساة المخلفات، إذا أراد العالم توفير طعام يكفي لاحتياجاته. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا