• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

عبدالله بن زايد يزور جناح جائزة خليفة التربوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

قام سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، بزيارة، مساء أمس الأول، إلى جناح جائزة خليفة التربوية في معرض أبوظبي الدولي للكتاب، واطلع سموه، خلال الزيارة، على مجالات الجائزة بشقيها في التعليم العام والعالي، وكذلك إصدارات الفائزين.وقدمت أمل العفيفي الأمين العام لجائزة خليفة التربوية لسموه، صورة شاملة حول مسيرة الجائزة التي تحظى برعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وبدعم من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس مجلس أبوظبي للتعليم، واهتمام ومتابعة حثيثة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس أمناء الجائزة.

واستمع سموه إلى شرح من العفيفي حول المجالات المطروحة في الدورة الحالية، التي تشمل أحد عشر مجالاً هي: التعليم العام، والتعليم العالي، وذوي الإعاقة، والتعليم وخدمة المجتمع، والتعليم والبيئة المستدامة، والإعلام الجديد والتعليم، والإبداع في تدريس اللغة العربية، والمشاريع والبرامج التربوية المبتكرة، والتأليف التربوي للطفل، والبحوث التربوية، بالإضافة إلى مجال الشخصية التربوية الاعتبارية التي فاز بها في هذه الدورة معالي جمعة الماجد.كما اطلع سموه على إصدارات الجائزة لأعمال الفائزين في دوراتها المختلفة، ومن بينها المؤلفات الخاصة بأدب الأطفال، ومنها رواية «عندما تطير الفراشات»، لمؤلفتها عائشة الزعابي، و«صور من حياتنا»، لمؤلفتها زينب بيكو، و«رحلة نحلة» لمؤلفتها سعاد مطر، و«قصة الأستاذة منار»، لمؤلفها علي ماهر، وكذلك اطلع سموه على عدد من البحوث التربوية الفائزة في دورات الجائزة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا