• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م
  06:55    قيادي في تيار المستقبل: الحريري سيزور مصر غدا الاثنين    

باتباع الممارسات المعروفة لتعزيز الصحة والرفاهية لجميع النساء والأطفال الرضع

صحة تطبّق معايير اليونيسيف «كصديق للطفل» بمستشفيات الغربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 يناير 2017

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية)

بدأت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، تطبيق معايير منظمة الصحة العالمية واليونيسيف في جميع مستشفيات المنطقة الغربية، تمهيداً لاعتمادها كمستشفيات صديقة للطفل، وذلك بعد نجاح مستشفى مدينة زايد في الحصول على الاعتماد الدولي نهاية عام 2015.

ويقوم البرنامج الذي تم البدء فعليا في تنفيذه بمستشفيات غياثي وجزيرة دلما والمرفأ وليوا والسلع، على تشجيع مستشفيات الأمومة والطفولة من أجل تبني سياسة الخطوات العشر لإنجاح الرضاعة الطبيعية، ‪ ووقف ممارسات توزيع بدائل الحليب المجانية، ومبادرة المستشفيات الصديقة للطفل «الموائمة»، هي مشروع مشترك بين اليونيسيف ومنظمة الصحة العالمية «WHO» والذي يهدف إلى إعطاء كل طفل أفضل بداية في الحياة عن طريق إنشاء بيئات رعاية صحية، حيث الرضاعة الطبيعية هي القاعدة الأساسية، واتباع الممارسات المعروفة لتعزيز الصحة والرفاهية لجميع النساء والأطفال الرضع

كما ان اعتمادية هذا المشروع هو تدبير لضمان الالتزام بتقديم أعلى مستوى من الرعاية والأمومة، حيث تهدف مبادرة مستشفى صديق للطفل إلى تهيئة بيئة داعمة ومساندة للأمهات للبدء والاستمرار بالرضاعة الخالصة للستة أشهر الأولى من عمر الطفل، والاستمرار في الرضاعة لمدة سنتين، مع إدخال التغذية التكميلية المعدة منزلياً.

وأوضح سالم عيسى المزروعي المدير التنفيذي لإدارة مستشفيات الغربية أن المشروع تم البدء في تنفيذه فعلياً في جميع مستشفيات الغربية، وذلك تمهيداً للحصول على الاعتماد الدولي، كما حدث مع مستشفى مدينة زايد في عام 2015.

وأضاف أنه تم تشكيل فرقة عمل خاصة، وإنشاء سياسات وتحميلها في سياسة إدارة المستشفيات، كما تم تقديم دورات تدريبية عن الرضاعة الطبيعية للموظفين ذوي الاتصال المباشر مع الأم والطفل «العيادات النسائية الخارجية، قسم كبار الشخصيات، قسم الولادة، قسم الرعاية الحثيثة للأطفال الرضع، قسم الأطفال». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا