• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

محمد بن ثعلوب يشيد بالإنجاز

3 فضيات لمنتخب الكيك بوكسينج في «العربية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 مايو 2014

حقق منتخبنا للكيك بوكسينج، 3 فضيات في مشاركته الأولى في البطولة العربية السابعة للكيك بوكسينج للجنسين، التي أقيمت بمدينة أغادير المغربية، برعاية الملك محمد السادس، وبإشراف الاتحاد العربي للكيك بوكسينج، خلال الفترة من 12 وحتى 19 مايو الحالي، وسط مشاركة 10 دول عربية.

وحملت الميداليات الفضية توقيع كل من نصيب عبد القادر المنهالي في وزن تحت 60 كجم لفئة الكيك بوكسينج «فول كنتاكت»، وحسن حسين درويش الفائز في وزن تحت 63 كجم «سومي كنتاكت»، ومنصور لوتاه في وزن فوق 91 كجم «فول كنتاكت»، فيما احتل اللاعب خدوم الكعبي المركز الخامس لفارق الخبرة، بعد أن شارك في وزن 71 كجم «لوكيك»، وضمت البعثة الإماراتية جمعة بن جامع المدير الفني للمنتخب.

وتميزت البطولة بالقوة وشهدت مشاركة منتخبات الإمارات، والأردن، وفلسطين، وليبيا، والكويت، والبحرين، واليمن، والعراق، وتونس، ومنتخب المغرب الذي توج بلقب البطولة بفوزه برصيد 12 ميدالية ذهبية من أصل 20 ميدالية ذهبية رصدها الاتحاد العربي للعبة، واحتل المركز الثاني في الترتيب العام المنتخب الأردني، برصيد 5 ميداليات ذهبية، ثم العراق، وفلسطين، وليبيا برصيد ذهبية واحدة لكل فريق، وعاد للبلاد منتخبنا قادماً من المملكة المغربية، عقب مشاركته الأولى في البطولة العربية السابعة للكيك بوكسينج للجنسين.

وثمن محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسينج المشاركة الإيجابية الأولى لمنتخبنا الذي حظي بإشادة الاتحاد العربي للكيك بوكسينج، معربا عن تطلعه للمشاركة الثانية في البطولة الثامنة التي تقام في ليبيا بناء على قرار الاتحاد العربي للعبة خلال اجتماعه الأخير الذي عقد على هامش البطولة، موضحا أن الفريق سيستعد لها بشكل افضل، بعد أن كشفت اللعبة في ختام موسمها المحلي الذي أقيم مؤخراً بصالة الاتحاد الرئيسية عن قاعدة كبيرة من اللاعبين المواطنين المميزين الذين ستتاح لهم فرصة الإعداد الجيد، بما يعكس الوجه المشرق للعبة، والاقتراب من الميداليات الذهبية، بعد النجاح الأول الذي تحقق خلال بطولة أغادير المغربية التي اختتمت مؤخراً.

(أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا