• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ضمن مشاريع «نظم المعلومات الجغرافية»

طلبة يبتكرون مشروعا لاستثمار الأبراج السكنية في تظليل الحدائق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 يناير 2015

محسن البوشي

محسن البوشي (العين)

استعرض طلبة قسم الجغرافيا والتخطيط الحضري بجامعة الامارات عددا من مشروعاتهم العلمية المبتكرة بمجال تطبيقات أنظمة المعلومات الجغرافية، ركزت على استخدام التحليل الضوئي في الاستفادة من ظل الأبراج السكنية بالشارقة لتوفير أكبر مساحة ممكنة من الظل في الحدائق العامة، وتحديد اوجه النقص في الخدمات الصحية والترفيهية وغيرها في المناطق السكنية وكذلك تحديد المواقع الأنسب لإنشاء محطات توليد الطاقة الشمسية.واكد مشروع أعده الطالبان ناصر علي وزميله علي حسين بالسنة النهائية بقسم الجغرافيا والتخطيط الحضري بجامعة الامارات إمكانية الإفادة من مساحات الظل الناجمة عن الأبنية المرتفعة في امارة الشارقة في تظليل عدد كبير من الحدائق، ما يوفر حلولا لمشكلة قلة الاقبال عليها خاصة خلال أشهر الصيف باستخدام تطبيقات نظم المعلومات الجغرافية. وحاز المشروع على المركز الأول بمسابقة أفضل المشاريع العلمية التي أقيمت على هامش منتدى التوظيف الخاص بنظم المعلومات الجغرافية ومعرض الثقافة والفنون السادس، الذي استضافته جامعة الإمارات أمس بمبناها الإداري في المقام.وركز المشروع الذي حاز على المركز الثاني بالمسابقة على تطبيقات النمو الذكي» لمنطقة السطوة في دبي، وأوضحت الطالبة خولة الحبسي وزميلتها لطيفة الخاطري اللتان قامتا على المشروع انه يهدف الى إيجاد الحلول المناسبة لنقص الخدمات في المنطقة، والتركيز على احتياجاتها من مرافق صحية وترفيهية وحدائق وغيرها من خلال تطبيقات تقنية مبتكرة بمجال التخطيط الحضري والاستدامة.

وركز المشروع الفائز بالمركز الثالث والذي انجزه الطالبان احمد جليل وسيف الشامسي على تحديد افضل المواقع لإنشاء محطات الطاقة الشمسية في امارة الشارقة لإنتاج الطاقة المتجددة، باستخدام نظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد من خلال دراسة البيئة المحيطة بالمجمع خاصة عوامل الجغرافيا الطبيعية كالإشعاع الشمسي والتغييرات في موقع الشمس خلال الفصول الأربعة، التضاريس ومستوى الانحدار والغطاء الأرضي في الامارة.

وكان الدكتور على راشد النعيمي مدير جامعة الامارات أكد في كلمة القاها في افتتاح فعاليات منتدى التوظيف الخاص بنظم المعلومات الجغرافية ومعرض الثقافة والفنون أمس أهمية المنتدى في اتاحة الفرصة للتلاقي بين عدد من أبرز الشركات والهيئات المعنية بتطبيقات نظم المعلومات الجغرافية والطلاب، ما يثري معه جهود البحث العلمي وبرامج التدريب والأنشطة الأخرى المجتمعية التي تقوم بها الجامعة التي تولي الطالب اهتماما كبيرا باعتباره يمثل محور العملية الاكاديمية.

وحضر افتتاح المنتدى الذي تنظمه شركة «جيستيك» بالتعاون مع قسم الجغرافيا والتخطيط الحضري في الجامعة برعاية مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة الدكتور سيف القايدي عميد كلية العلوم الانسانية والاجتماعية، والدكتورة خولة الكعبي رئيسة قسم الجغرافيا والتخطيط الحضري.وأشارت رئيسة قسم الجغرافيا الى ان المنتدى يهدف إلى توفير البيئة المناسبة للطلاب الخريجين للالتقاء مع المؤسسات العاملة في نظم المعلومات الجغرافية والتعرف عن قرب على هذه التقنية وتطبيقاتها المختلفة في أعمالهم اليومية، وإتاحة الفرصة للخريجين الجدد للالتقاء مباشرة مع العديد من أصحاب الاعمال في مكان واحد واستكشاف وتقييم الفرص المختلفة والمتوفرة للتوظيف في هذا المجال.

نظم

قال محمد أبوزياد، المدير التنفيذي لشركة جيسيتك، في كلمة ألقاها نيابة عنه منير قديسات مدير المشاريع والتدريب بالشركة، إن دولة الإمارات تعد واحدة من أكبر الدول المستخدمة لنظم المعلومات الجغرافية في الشرق الأوسط والمنطقة العربية، حيث تستخدم هذه الأنظمة في جميع القطاعات الحكومية والاتصالات وهيئات المياه والكهرباء والأمن والدفاع والبيئة والطاقة والمواصلات وغيرها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض