• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

كيري يشكك في اقتراح الأسد تشكيل «حكومة وحدة»

برلين تطالب روسيا بإنهاء «همجية» النظام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 سبتمبر 2016

عواصم (وكالات)

رفض وزير الخارجية الأميركي جون كيري أمس، ما أعلنه نظيره السوري وليد المعلم من أن دمشق مستعدة للمشاركة في حكومة وحدة، وذلك بالنظر إلى استمرار قصف حلب وعدم تحمس المعارضة في ظل القتل والتدمير والتجويع. وقال كيري إن «تصريحات نظام الأسد لا معنى لها في هذا التوقيت، لذلك سيتعين علينا أن نرى إن كان سيظهر في الأيام المقبلة أي شيء ينم عن نهج مختلف من الروس أو من النظام». وفي مقابلة مع قناة «الميادين» في بيروت، قال المعلم إن حكومة دمشق اقترحت خارطة طريق سياسية لوضع نهاية للحرب، وستدعم تنظيم استفتاء على دستور جديد تليه انتخابات برلمانية وتشكيل حكومة وحدة.

من جهتها، طالبت الحكومة الألمانية روسيا ببذل جهود حثيثة لإنهاء الحرب السورية، معتبرة أن التصرف الهمجي للنظام السوري يشكل «انتهاكاً صارخاً» للقانون الدولي، بينما ندد الكرملين أمس «بالنبرة والخطاب غير المقبولين» للسفيرين الأميركي والبريطاني في الأمم المتحدة، غداة اتهامهما في جلسة طارئة لمجلس الأمن، الجيش الروسي بـ«الوحشية» وبارتكاب جرائم حرب في النزاع المحتدم. من جانبه، قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن الدول الغربية «لا تفي بالتزاماتها»، مضيفاً أن الولايات المتحدة «تريد وضع شروط إضافية قبل تنفيذ الاتفاق الروسي الأميركي في شأن سوريا».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا