• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

يتم بموجبها بناء منشأة لإعادة التدوير بقيمة 100 مليون درهم

«إمداد» توقع اتفاقية لإدارة النفايات مع المناطق الاقتصادية العالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 مايو 2014

وقعت «إمداد» اتفاقية طويلة الأمد لإدارة النفايات مع المناطق الاقتصادية العالمية، تقضي ببناء منشأة متطورة تكنولوجيا لإعادة تدوير المواد بقيمة 100 مليون درهم في مجمع العلوم والتكنولوجيا “تكنوبارك” بجبل علي.

وقع الاتفاقية جمال عبدالله لوتاه الرئيس التنفيذي لشركة «إمداد» وسلمى علي سيف بن حارب المديرة التنفيذية للمناطق الاقتصادية العالمية. وتعمل المنشأة على إعادة تدوير النفايات الصلبة القابلة لإعادة التدوير والتي يتم جمعها من قبل إمداد. وبموجب شروط الاتفاقية ستقوم إمداد ببناء منشأة لفرز النفايات من أجل إدارة النفايات الصلبة وسيكون لهذه المنشأة التي سيتم إنشاؤها على مساحة 60 ألف متر مربع، القدرة على استقبال أكبر كمية ممكنة من المواد القابلة لإعادة التدوير والتي تنتجها منطقة جبل علي بما في ذلك مكان إقامة معرض “إكسبو العالمي 2020”.

وسيكون لهذه المحطة المتطورة قدرة أولية على معالجة ألف طن يوميا مع إمكانية مضاعفة هذه الكمية مستقبلاً، وستكون متاحة أمام شركات جمع النفايات الأخرى أيضاً.

وستشكل منشأة إعادة تدوير المواد المتطورة الجديدة إنجازاً آخر على طريق الشراكة بين “إمداد” و”المناطق الاقتصادية العالمية”، حيث ستعكس تكامل والتزام الجانبين بتحقيق التنمية المستدامة لدولة الإمارات، وجمعت إمداد 300 ألف طن من النفايات في العام الماضي الأمر الذي حفز الشركة على بناء محطة إعادة تدوير بهذا الحجم.

وقالت سلمى حارب إن هذه المنشأة ستساهم في تعزيز الجهود الرامية إلى المضي قدماً في تحقيق مزيد من الاستدامة في إطار مبادرة الاقتصاد الأخضر التي أعلن عنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله. ومن خلال إنشاء محطة لإعادة التدوير بالقرب من الشركات في منطقة جبل علي فإننا نضمن بذلك اقتصاداً أكثر نظافة واخضرارا للأجيال المقبلة.

وأوضحت أنه مع بناء المحطة الجديدة لإعادة تدوير المواد سيصبح مجمع العلوم والتكنولوجيا “تكنوبارك” أول منطقة اقتصادية على مستوى المنطقة يمتلك مثل هذه المنشأة الرائدة التي ستساعد على إعادة تدوير المواد القابلة لإعادة التدوير من النفايات التي تنتجها كافة الشركات في منطقة جبل علي بما في ذلك المنطقة الحرة لجبل علي “جافزا”، وستلبي هذه المحطة احتياجات إدارة النفايات للشركات في المنطقة الحرة والتي تسعى إلى خفض انبعاثاتها من غاز الكربون من خلال اتباع طرق الإدارة الفعالة للنفايات. من جانبه اعتبر جمال لوتاه أن الاتفاقية مع المناطق الاقتصادية العالمية تعد إنجازا مهما بالنسبة لإمداد، حيث ستعزز من مكانتها كشركة عاملة في مجال إدارة المرافق في دولة الإمارات، معبراً عن ثقته بأن هذه الاتفاقية ستشكل نقطة انطلاق رئيسية لهم كشريك استراتيجي في مجال إدارة المرافق المتكاملة مع المكان الذي سيستضيف معرض “إكسبو العالمي 2020”.

وأشار إلى أنه من خلال بناء منشأة حديثة لإعادة تدوير المواد في “تكنوبارك” ستتم معالجة أكبر كمية ممكنة من النفايات الأمر الذي يقلل بدوره من حجم النفايات التي يتم إرسالها إلى مكب النفايات التابع لبلدية دبي.

وأوضح أنه بالإضافة إلى الإسهام في الحد من مساحة مكب النفايات وتكاليف النقل فإن المنشأة الجديدة في “تكنوبارك” ستخفض بشكل كبير من انبعاثات الغازات الدفيئة وستساهم في الحفاظ على الوقود وإعادة تدوير المواد بالإضافة إلى أنها ستكون منصة مثالية لتعزيز الوعي بين المقيمين في دولة الإمارات بأهمية إعادة تدوير النفايات من أجل الحفاظ على البيئة.

وقال لوتاه إن منشأة إعادة تدوير المواد في “تكنوبارك” ستكون الخطوة الأولى نحو استكمال دورة إدارة النفايات لتعزيز قدرات الشركة فيما يتعلق بدعم حملة المنطقة الرامية إلى تحقيق التنمية المستدامة”. (دبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا