• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

لدعم مسيرة المرأة وتمكينها عالمياً

جواهر القاسمي تطلق صندوق «نماء» الدولي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 سبتمبر 2016

نيويورك (الاتحاد)

أطلقت قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة «نماء» للارتقاء بالمرأة، «صندوق نماء» الدولي للمرأة، المخصص لتوفير الموارد المالية والبشرية الضرورية للارتقاء بالمرأة ومكانتها حول العالم، ولتعزيز البرامج والمبادرات المعنية بتمكين المرأة في المجالات الاقتصادية والمهنية، وتنمية قدراتها في التنمية المجتمعية، والاستثمار فيها.

جاء الإعلان عن الصندوق على لسان أميرة بن كرم، نائب رئيس مؤسسة «نماء» للارتقاء بالمرأة خلال كلمة ألقتها بالنيابة عن سمو الشيخة جواهر، في جلسة «إطلاق شبكة نقاط اتصال أمن وسلامة المرأة» التي عقدت في مقر الأمم المتحدة بنيويورك على هامش اجتماعات الدورة الـ71 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأكدت سمو الشيخة جواهر أن الهدف الأساسي من إطلاق «صندوق نماء» هو دعم الجهود المحلية والإقليمية والدولية، الساعية إلى تمكين المرأة من أداء أدوارها بفعالية، وتمهيد الطريق لها للمشاركة باتخاذ القرار في مختلف مناحي الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية، معلنة سموها عن تقديمها 10 ملايين درهم، لتشكل أول إيرادات تأسيس «صندوق نماء» الدولي للمرأة.

وأشارت سموها إلى أن إطلاق «صندوق نماء» الدولي للمرأة، يأتي انسجاماً مع الجهود الحثيثة والمتواصلة التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة منذ قيامها عام 1971 بشكل عام، وإمارة الشارقة بشكل خاص، من أجل تمكين المرأة والارتقاء بها، وتوفير كل السبل التي تساعدها في القيام بدورها الأساسي والفاعل في التنمية والتطوير.

وقالت سموها «في دولة الإمارات نشأنا كنساء في كنف رعاية واهتمام ودعم مؤسس دولتنا المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وإخوانه حكام الإمارات، الذين آمنوا بدور المرأة وأهميته وعملوا على أن تكون منذ البداية شريكاً أساسياً في تنمية دولة الاتحاد وتطويرها، وتابع المسيرة قادة وحكام الإمارات على النهج ذاته، وكانت رؤية وجهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات)، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الدافع والمحفز لأن تغدو المرأة الإماراتية قدوة عالمية بقدراتها وإنجازاتها ومكانتها الاجتماعية والاقتصادية والمهنية في وطنها وحول العالم».

كما تم خلال جلسة إطلاق «شبكة نقاط اتصال أمن وسلامة المرأة» الإعلان عن أن «صندوق نماء» سيدعم البرنامج العالمي «الفتيات سفيرات السلام» المنفذ من قبل الشبكة العالمية لصانعات السلام، وأشادت سموها بدعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات)، والاتحاد النسائي العام، لتبني تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1325 الخاص بحماية المرأة من التأثر بالنزاعات والكوارث والحروب، وتنفيذه، من خلال تعديل القوانين التمييزية وتطوير أنظمة الإنذار المبكر والتطوير العام، ومقاضاة منتهكي حقوق المرأة، وهو ما يوفر للمرأة في كل مكان من العالم مزيداً من الأمن والسلام، ويعمل على حمايتها من تأثيرات الكوارث والنزاعات والحروب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض