• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تعتبر بداية مثالية للتوعية بالمرض في دبي

مبادرة صحية جديدة لفحص السكري تدخل موسوعة «جينيس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 مايو 2014

قام 8675 شخصاً بفحص نسب السكري على مدار ثماني ساعات بدبي مول، ما أسهم في تحقيق رقم قياسي عالمي جديد، ضمن موسوعة «جينيس» لمبادرة صحية تعنى بالتوعية والتصدي لأمراض السكري في الإمارات.

وكان الرقم القياسي السابق لأكبر عدد من فحوص السكري، مسجلاً باسم الجمعية التركية للسكري التي قامت بفحص 7024 شخصاً خلال ثماني ساعات في فعالية أقيمت في مدينة إسطنبول عام 2012.

وتعليقاً على هذا الإنجاز الكبير، صرح المهندس عيسى الميدور، مدير عام هيئة الصحة بدبي، قائلاً: «في هيئة الصحة بدبي، هدفنا دعم المبادرات الصحية التوعوية لمساعدة المجتمع من اتخاذ القرارات الصحيحة المتعلقة بصحتهم».

وأضاف الميدور: «نحن سعداء بتمكن هذه المبادرة من تحطيم هذا الرقم القياسي العالمي، وسنواصل دعم مثل هذه المبادرات كجزء من التزامنا في تحسين صحة المجتمع الذي نعيش فيه. كما نثق تماماً بالمقولة الشهيرة «درهم وقاية خير من قنطار علاج»، وهي المفتاح لضمان سلامة وصحة المجتمع». كما عبر عن بالغ شكره للمساهمين في المبادرة، وهم مركز السكري بدبي، جمعية الإمارات للسكري، وجمعية القلب الإماراتية، وشركة بنش مارك، المنظمة للمبادرة.

من جانبها، صرحت الدكتورة منال تريم، المدير التنفيذي لقطاع خدمات الرعاية الصحية الأولية بهيئة الصحة بدبي، قائلة: «الوقاية هي المفتاح للتصدي للأمراض المزمنة التي قد نواجهها، ومن خلال مثل هذه المبادرات نأمل في تثقيف وتوعية الناس حول الحاجة لاتباع أسلوب حياة صحي سليم، والقيام بالفحوص الدورية، ومتابعة حالاتهم الصحية، واتخاذ القرارات التي تجنب الإصابة بالأمراض، أو التحكم بها بالشكل الأمثل».

أما الدكتور محمد حمد الفاروقي، مدير مركز دبي للسكري، فيقول: «بالنظر إلى نسب انتشار مرض السكري في المنطقة والعالم، فإنه لمن الضروري القيام بحملة توعوية كهذه لتثقيف سكان المجتمع». وتابع: «السكري مرض يؤثر على جميع أعضاء الجسم، وأحد أهم العوامل المسببة للإصابة بأمراض القلب، لذا فمن الضروري إطلاق حملة كهذه لتوعية الناس بكيفية تجنب الإصابة بمرض السكري، وتثقيف المصابين منهم بالطرق التي تساعدهم على الحفاظ على مستويات السكري لديهم حتى الحد الصحي». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا