• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

لإعداد رؤية للمستقبل العمراني المستدام للجزر

جلسة تشاورية بين الإمارات وسيشل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

انطلاقاً من حرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وفي إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وتعزيزاً لعلاقات الصداقة وتفعيلاً لأطر التعاون بين حكومتي دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية سيشل، انطلقت فعاليات الجولة التشاورية الثالثة والأخيرة التي تشهد مناقشة آخر مستجدات وتطورات الخطة العمرانية الاستراتيجية وتضع أسسها وركائزها الرئيسية في جمهورية سيشل خلال الخمس وعشرين سنة القادمة.

وكان افتتاح الجلسة التشاورية الثالثة والأخيرة التي استضافها مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني بحضور حوالي 120 ممثلا من الجهات المعنية في القطاعين الحكومي والخاص، والتي تتضمن عدداً من وزراء الحكومة وكبار المسؤولين الذين اجتمعوا في العاصمة فيكتوريا للاطلاع على سير العمل والمشاركة في إعداد رؤية واضحة المعالم للمستقبل العمراني المستدام في جمهورية سيشل.

ويعد هذا اللقاء الذي يستمر ثلاثة أيام، ويختتم اليوم الأربعاء الفرصة الأخيرة للمخططين والجهات المعنية للاتفاق على تفاصيل الخطة العمرانية، وتحديد التحديات والعقبات التي قد تواجه هذه الخطة ومناقشة سبل التعاون لمواجهتها.

وقد انطلقت فعاليات الجلسة التشاورية بكلمة ترحيب ألقاها معالي كريستيان ليونيت، وزير الأراضي والإسكان في حكومة سيشل قال فيها: «بالنيابة عن فخامة رئيس جمهورية سيشل جيمس ميشيل، أنتهز هذه الفرصة لأنقل لكم عميق امتناننا لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، ولمجلس أبوظبي للتخطيط العمراني لما قدموه لنا من دعم هائل».

وعمل مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني تحت إشراف حكومة أبوظبي من أجل تقديم المساعدة الفنية اللازمة لهذا المشروع الذي انطلق خلال شهر مايو 2014، والذي يهدف إلى وضع خطة هيكل عمل عمراني من شأنه أن يحقق تطوراً مستداماً في جمهورية سيشل بحلول عام 2040. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض