• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الأمم المتحدة تحذر تركيا: إطلاق النار على مدنيين «جريمة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 02 فبراير 2016

جنيف، أنقرة (وكالات)

دعا مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين، أمس، السلطات التركية إلى التحقيق في إطلاق نار على مدنيين عزل قبل 10 أيام في بلدة جيزرة في محافظة شرناق جنوب شرق تركيا، ما أسفر عن إصابة 10 أشخاص بجروح. وقال «إن لقطات فيديو صادمة للغاية أظهرت رجلاً وامرأة يحملان رايات بيضاء ويدفعان عربة خضراوات ربما تحمل جثثاً في شارع تحرسه عربة عسكرية مدرعة، وعندما وصلا للجانب الآخر تعرضا لوابل من النيران». وأضاف «يبدو أنهما حوصرا وسط إطلاق النار»، معرباً عن قلقه أيضاً من احتمال اعتقال المصور رفيق تيكين الذي أصيب أيضاً في الحادث وسقطت كاميرته على الأرض، حيث تشكلت بقعة من الدماء. وقال «تصوير مذبحة لا يعد جريمة، لكن إطلاق النار على مدنيين عزل هو بالتأكيد جريمة».

وقال الأمير زيد : «إن تسجيلات الفيديو أثارت العديد من الأسئلة بشأن ما كان يحدث بالتحديد في جيزرة وأجزاء أخرى من جنوب شرق تركيا، حيث فرض حظر تجول على مدار الساعة في بلدات عدة تم عزلها تماماً عن العالم الخارجي، ومنع الصحفيون من دخولها». وحث السلطات على احترام الحقوق الأساسية للمدنيين خلال عملياتها الأمنية، وأن تحقق على وجه السرعة في مزاعم إطلاق النار. وقال إن السلطات التركية أبلغته بأن 205 من أفراد الأمن قتلوا في الفترة من 20 يوليو إلى 28 ديسمبر نتيجة هجمات متمردي حزب العمال الكردستاني.

وأضاف : «إن من حق السلطات اتخاذ إجراءات أمنية، لكن يتعين عليها احترام قانون حقوق الإنسان، وإذا انتهك عاملون بالدولة الحقوق، يتعين محاكمتهم». وأبدى قلقه بشأن محاكمة دان كونار رئيس تحرير صحيفة «جمهوريت» التي تنتقد الرئيس رجب طيب أردوغان والحكومة، ومدير مكتبها في انقرة اردوم جول. ودعا إلى إطلاق سراح جميع الصحفيين والأكاديميين ونشطاء حقوق الإنسان المعتقلين أو الذين تجري محاكمتهم لمجرد تسجيل أو انتقاد أفعال الدولة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا