• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ندوة الإعلام تضع النقاط على الحروف

الرميثي: التعصب الرياضي لم يصل إلى مستوى الظاهرة في الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 مايو 2015

منير رحومة (دبي)

حظيت ندوة «الإعلام والتعصب الرياضي» التي أقيمت أمس ضمن فعاليات منتدى الإعلام العربي، وشارك فيها معالي اللواء محمد خلفان الرميثي نائب القائد العام لشرطة أبوظبي عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي، وعز الدين ميهوبي وزير الاتصال الجزائري السابق، وحسن المستكاوي الكاتب والناقد الرياضي، وأدارها الإعلامي مصطفى الأغا، باهتمام واسع لما طرحته من مواضيع حساسة ومحاور مهمة تبرز الدور الإعلامي في تفشي ظاهرة التعصب الرياضي بوطننا العربي، وانتشار مظاهر العنف بملاعبنا، والتسبب في عواقب وخيمة وصلت إلى حد الكوارث.

واستعرضت الندوة تجارب مختلفة من وطننا العربي في تقييم أداء وسائل الإعلام لهذه الظاهرة السلبية التي انتشرت في رياضتنا، مع التطرق إلى السبل الكفيلة الحد منها، وتفعيل دور الإعلام الإيجابي في معالجتها.

واعتبر معالي اللواء محمد خلفان الرميثي نائب القائد العام لشرطة أبوظبي عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي، خلال مداخلته، أن التعصب الرياضي لم يصل إلى مستوى الظاهرة بالإمارات، وأنه يقتصر على بعض التصرفات الفردية من فترة إلى أخرى، على عكس بعض الدول العربية الأخرى التي تفشى فيها التعصب الرياضي، وخلف نتائج سلبية، وصلت إلى حد الكوارث الحقيقية التي راح ضحيتها مشجعون أبرياء.

وأشار الرميثي إلى أن قانون حماية أمن المنشآت والفعاليات الرياضية، الذي سيبدأ تطبيقه بملاعبنا بداية من الموسم المقبل سيساهم في نشر القيم الإيجابية، ويعزز قاعدة أن الرياضة فوز وخسارة، ويجب تقبلها في كلتا الحالين، من دون تعصب أو خروج عن الروح الرياضية.

وأشار إلى أن الولاء والانتماء من العوامل المهمة المطلوب توفرها لدى كل شخص رياضي، لكن عندما تتحول إلى تعصب أعمى فيتحول ذلك إلى خطر حقيقي، يمكن أن تكون له انعكاسات سلبية مادية أو معنوية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا