• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

أكد أن الدعم الإماراتي وراء فوزه برئاسة الاتحاد الدولي

بانيوتوس: انضمام الإمارات أهم مكاسبنا في آخر 5 سنوات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 سبتمبر 2016

دانانج(الاتحاد)

أكد اليوناني بانيوتوس ثيودوريس، رئيس الاتحاد الدولي للجو جيتسو، أن دعم الإمارات له، كان أهم أسباب فوزه بانتخابات رئاسة الاتحاد الدولي التي أجريت نهاية الأسبوع الماضي قائلاً: انضمام الإمارات إلى عائلة اللعبة هو أهم مكسب تحقق للعبة في السنوات الخمس الأخيرة حول العالم.

وعن أهم أولوياته في المرحلة المقبلة قال: «الأولوية الأولى لنا حالياً هي اعتماد اللعبة أولمبياً، وسنبذل كل الجهد في هذا الاتجاه خلال المرحلة المقبلة، ونعمل حالياً على تكييف قوانين منظمتنا الدولية مع قوانين اللجنة الأولمبية الدولية، ونشر اللعبة على المستوى العالمي، ولدينا برنامج مميز للنهوض باللعبة يحظى بدعم الإمارات.وفي ظني إن حضور الألماني توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية للمنافسات، أمس، كان خطوة مهمة في سبيل اعتماد اللعبة ضمن منافسات الأولمبياد».

وقال: «من أهم الخطوات التي سنتخذها قريباً تقوية الاتحادات القارية، وخصوصاً أفريقيا وأميركا اللاتينية، والشمالية، وبالتوازي مع ذلك سننظم عملنا للتواصل مع مسؤولي اللجنة الأولمبية لاعتماد اللعبة في أولمبياد 2024».

وعن نقل مقر الاتحاد الدولي للعبة بكامل قطاعاته إلى أبوظبي قال: «انتهجنا سياسة جديدة في العامين الماضيين، تقوم على الاحترافية في الإدارة، وذلك بفضل توجهات ومبادرات أبوظبي، ولذلك فإن انتقال مقر الاتحاد الدولي لأبوظبي يعني التحول بالكامل إلى الاحتراف، والعمل الاحترافي، وفي ظني أن وجود المقر في أبوظبي سوف يساعد المنظمة الدولية في جانب التسويق، لأن اسم مدينة أبوظبي في العالم هو الأهم على مستوى الترويج للعبة، ويجب أن نعلم أن لعبة الجو جيتسو من بين كل الألعاب القتالية ، هي اللعبة الوحيدة التي تقوم على الدفاع عن النفس فقط، لهذا فهي تستقطب الأطفال والبنات».

وعن عدد الدول الممارسة للعبة الجو جيتسو في العالم قال: «اللعبة موجودة في كل دول العالم تقريباً، لكنها لا تحظى باتحادات معتمدة في بعض الدول، وبالأرقام نقول إن هناك 122 اتحاداً معتمداً في العالم، إلا أن 86 اتحاداً فقط هي الفاعلة، ومشكلتنا الوحيدة التي واجهناها في الفترة الأخيرة هي عدم وجود بطولات عالمية وقارية كثيرة، لأنها مكلفة جداً، لكننا في ظل مبادرات أبوظبي بدأنا نقتحم هذه المشكلة، ونعالجها، إنما لا يجب أن ننتظر الحل في كل مشكلة من أبوظبي، وأقول لو أن لدينا 3 اتحادات أخرى بقوة اتحاد الإمارات لكانت لعبتنا قد دخلت أولمبياد 2020.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا