• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بروفايل

مين.. «سفير آسيا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 سبتمبر 2016

دبي (الاتحاد)

جاءت ثنائية الكوري الجنوبي سون هيونج مين التي قاد من خلالها توتنهام للفوز على ميدلسبرة بنتيجة 2-1، والوجود في المركز الثاني في الدوري الإنجليزي الممتاز، لتؤكد أنه خير سفير للكرة الآسيوية في ملاعب «البريمرليج»، بعدما واصل تألقه وتطوره في صفوف «الاسبيرز».

وفي 4 مباريات الموسم الحالي مع توتنهام، تمكن الكوري من تسجيل 4 أهداف مؤكداً أنه قادر على تعويض غيابات لاميلا وهاري كين في المقدمة.

ويعتبر مين من أبرز اللاعبين الذين ظهروا في الملاعب الآسيوية خلال السنوات الماضية، وذلك بفضل الإعداد الذي خضع له في صفوف هامبورج الألماني خلال نشأته، حيث وجد هناك بدعم من ناديه سيول، لمدة خمس سنوات، نجح خلالها في الصعود إلى الفريق الأول، وتحول إلى لاعب أساسي حينما خاض 73 مباراة وسجل 20 هدفاً في ثلاثة مواسم، وهو ما جعل ليفركوزن يدفع 10 ملايين يورو للتعاقد معه، وهو المبلغ الأكبر وقتها الذي يدفعه ليفركوزن لضم أي لاعب، وهناك لم يخيب الآمال المعقودة عليه، حيث شارك في 62 مباراة وسجل 21 هدفاً.

ويمتلك مين موهبة فطرية في التحكم بالكرة وتسجيل وصناعة الأهداف وأدى تألقه إلى خطف الأضواء ليقوم توتنهام بضمه العام 2015، مقابل 30 مليون يورو ويصبح أغلى لاعب آسيوي في التاريخ، في وقت تجاوز المبلغ الذي دفعه بارما لضم الياباني ناكاتا من روما، بنحو 25 مليون يورو وقتها.

على الصعيد الدولي حقق اللاعب وصافة كأس آسيا مع منتخب بلاده العام الماضي، علماً أنه اختير أفضل لاعب يلعب خارج القارة الآسيوية في العام نفسه ، ونال جائزة أفضل لاعب في كوريا الجنوبية 3 مرات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا