• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أحمد بن حشر: العين على قدر التحدي ولا حدود لطموحاته

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 سبتمبر 2016

أسامة أحمد (الشارقة)

أكد الشيخ أحمد بن حشر بطلنا الأولمبي أن «الزعيم» قادر على طرق باب نهائي دوري أبطال آسيا، مبيناً أن الفريق على قدر التحدي «وثقتنا كبيرة بلاعبيه وجهازيه الإداري والفني من أجل تخطي عقبة الجيش القطري وتحقيق طموحه المطلوب».

وقال : يجب أن يكون اللاعبون في قمة تركيزهم خلال الـ90 دقيقة من مباراة الذهاب التي ستكون على قدر كبير من الأهمية، حتى ينجح «الزعيم» في تحقيق نتيجة إيجابية تريحه في مباراة الإياب في الدوحة.

وأضاف: «يجب أيضاً أن يرفع لاعبو العين شعار عدم الاستهانة بالمنافس وأن يلعبوا أمامه بتركيز، وبذل جهد مضاعف في المباراتين واضعين نصب أعينهم أن طريق النهائي ليس بالأمر السهل ويتطلب جهداً كبيراً حتى يحجز الفريق بطاقة الوصول إلى النهائي».

وقال الشيخ أحمد بن حشر إن كرة الإمارات بحاجة إلى تكرار مشهد الفرحة القارية بعد 13 عاماً من الانتظار والترقب بعد فوز العين باللقب الآسيوي العام 2003، حيث نتطلع إلى أن يقدم الفريق أداء جيداً في مباراتي الذهاب والإياب.

وقال: «ثقتي كبيرة بلاعبي «الزعيم» وخصوصاً جماهير الإمارات ستكون قلباً وقالباً مع «الزعيم» ونتوقع أن يفوق الحضور التوقعات، من أجل مساندة جماهيرية كبيرة خلف ممثل الوطن منذ صافرة البداية وحتى النهاية».

وأضاف: «تحقيق نتيجة إيجابية في مباراة الذهاب والاستفادة من الدعم الجماهيري الكبير المنتظر سيكون له المردود الإيجابي من منطلق أنه سيسهم في وضع العين قدمه الأولى في النهائي في انتظار مباراة الإياب في الدوحة».

وأشار الشيخ أحمد بن حشر إلى أن «الزعيم» سيوحد ألوان الأندية المختلفة خلف راية الوطن، وخصوصاً أن وصول العين إلى النهائي الآسيوي سيكون له المردود الإيجابي على مسيرة منتخبنا الوطني في الدور الحاسم من أجل الوجود مع الكبار في نهائيات كأس العالم «روسيا 2018».

وختم البطل الأولمبي : «طموحات العين لا حدود لها وخاصة أنه يملك مقومات تحقيق المراد في ظل الاهتمام الكبير الذي يجده من الجميع حتى ينجح في الوصول إلى نهائي دوري أبطال آسيا».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا