• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

"لعبة" إلكترونية تثير قضايا التجسس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 مايو 2014

ا ف ب

تصدر إلى الأسواق لعبة "ووتش دوغ" التي تدور حول بطل في القرصنة المعلوماتية، في الوقت الذي تحتل قضية التجسس على الاتصالات الهاتفية حيزا واسعا في اهتمام الرأي العام العالمي، ولاسيما منذ قيام عميل الاستخبارات الاميركية الفار ادوار سنودن بكشف فضائح في هذا الاطار.

وبطل هذه اللعبة قرصان معلوماتية يسيطر على العالم حوله من خلال مهاجمة انطمة المعلوماتية لشبكات الاتصال، في مواكبة ترفيهية لاحدى القضايا الكبرى التي تشغل بال العالم.

وعادة ما يكون أبطال العاب الفيديو من الضباط الرفيعي الرتب، مزودين بمسدسات واسلحة نارية وسيوف، ولديهم مقدرات خاصة تؤهلهم التفوق على اعدائهم، واجتياز العوائق، وتسجيل النقاط.

لكن البطل في لعبة "ووتش دوغ" هو قرصان الكتروني قادر على السيطرة شيئا فشيئا على كل ما حوله من اجهزة هاتف وصولا إلى شارات المرور الضوئية مروروا بالحسابات المصرفية.

ويقول احد مصممي اللعبة الكندي دومينيك غاي خلال تقديم اللعب في معرض "اي 3" الاكبر في العالم لعرض العاب الفيديو "نحن نتطرق لموضوع راهن".

ويضيف "شغلت جهاز التلفاز في بيتي، على محطة سي ان ان فسمعت عبارة (تدخل في الحياة الشخصية)، فقلبت الموجة الى محطة فوكس نيوز حيث سمعت عبارة (رقابة)، فقلت في نفسي (ها هي اذن الكلمات المحورية) للعبة".

وتجري احداث هذه اللعبة في شيكاغو، وبطلها يدعى ايدن بيرس، وهو شاب يقرر ان ينتقم بعد مأساة اصابت عائلته.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا