• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ضمن مشروع سقيا الماء

«أوقاف الشارقة» تزود 134 مسجداً بثلاجات مياه وتنجز 124 سبيلاً على الطراز الإسلامي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 مايو 2014

آمنة النعيمي (الشارقة)

زودت الأمانة العامة للأوقاف 134 مسجداً في إمارة الشارقة بثلاجات يتم تعبئتها أسبوعياً بعبوات مياه للمصلين، وذلك ضمن مشروع سقيا المصلين الذي أطلقته الأمانة مطلع أبريل، بحسب طالب المري مدير الأمانة العامة للأوقاف.

وأوضح المري لـ “الاتحاد” أن المشروع يأتي ضمن أحد أهم مشاريع الأمانة، وهو مشروع سقيا الماء الذي بلغ عدد الأسبلة التي أنجزتها الأمانة منذ إطلاقه عام 2009 إلى 124 سبيل ماء ملحقة بمساجد وصممت على الطراز الإسلامي ونفذت على نفقة أهل الخير.

وقال المري إنه تم إنجاز وحدتي سقيا خلال 2014 كما لدينا وحدة سقيا تحت الإنشاء حالياً، واستلمنا إدارة أربع سقايات في مساجد رئيسية بالشارقة، مشيراً إلى أن الدائرة تتطلع إلى أن يتضاعف العدد خلال العام الجاري بهدف تحقيق هدفها في تزويد جميع مساجد الإمارة بتلك الوحدات التي توفر المياه العذبة الباردة لمرتادي المساجد والمارة. وأوضح أنه من المتوقع أن يتم ذلك خلال السنوات الثلاث المقبلة ومن ثم سيتوسع المشروع ليغطي كل الأماكن العامة في الإمارة كالحدائق والأسواق وغيرها.

وأشار المري إلى أنه لمس من الجمهور مدى استفادة العامة من هذه الوحدات كان له بالغ الأثر في تشجيعهم وإثارة رغبتهم في نيل الثواب من وراء هذا المشروع الخيري والإقبال على التبرع للمشروع والذي دفعنا لإطلاق نوع جديد من أنواع السقيا ألا وهو مشروع سقيا المصلين، حيث نقوم بتوزيع ثلاجات لتبريد المياه في المساجد وتعبئتها بعبوات المياه بشكل أسبوعي وحالياً يحقق مشروع سقيا المصلين نجاحاً ملموساً، حيث قمنا بالتعاقد مع ثلاث شركات مياه مختلفة ذات جودة عالية وابتداءً من العاشر من أبريل تم توزع المشروع على 67 مسجداً في إمارة الشارقة، و40 مسجداً في المنطقة الشرقية و27 مسجداً في الذيد بمجموع 134 مسجداً.

وأكد مدير الأمانة العامة للأوقاف أنه كلما انتشرت وحدات السقيا في المساجد كلما قلت الحاجة إلى الثلاجات العشوائية، التي تفتقر إلى الصيانة وإلى الشروط الصحية وشروط الأمن والسلامة، فضلاً عن منظرها غير الحضاري، داعياً الراغبين في أجر سقيا الماء إلى الاستفادة من خبرات الأمانة العامة للأوقاف وبناء وحدات السقيا من خلالها حيث تقدم أشكالاً وتصاميم مختلفة، إضافة إلى الصيانة الدورية. وأضاف “تتراوح قيمة وحدة السقيا بين عشرة آلاف إلى 25 ألف درهم، وقد تزيد عن ذلك وتخضع الزيادة في قيمة السقيا بناء على رغبة المتبرعين في إضفاء الشكل الجمالي للسقيا لتصل إلى 30 ألف درهم . وذكر المري أن الأمانة تشرف على تصميم الأسبلة وتنفيذها وتوزيعها وصيانتها وجمع الأموال من الواقفين لها، فقد خصصت الأمانة قسماً لصيانة الوحدات يضم مهندسين وعمالا يقومون بجولات دورية للإشراف على الأسبلة وصيانتها، وقد تم وضع عدادات لقياس كمية المياه التي يتم استخدامها في كل مسجد، حيث وضعنا نسبة المياه التي يصرف كل مسجد وتم تزويد الأسبلة التي تصرف مياه أكثر بمضخات ومبردات إضافية لتلبي حاجة المستخدمين على مدار الساعة. كما تتعاون الدائرة مع هيئة كهرباء ومياه الشارقة في تحليل المياه للتأكد من نقائها مدى صلاحيتها للشرب.

وأوضح أنهم يراعون ظروف المياه في كل منطقة، حيث يتم استخدام نظام التحلية في المناطق التي ترتفع فيها نسبة الملوحة في الماء ويستخدم نظام التنقية فقط من الشوائب والأتربة، في المناطق التي تكون فيها المياه محلاة، مشيراً إلى أن جميع الجهود تبذل في سبيل حصول الجميع على مياه عذبة صالحة للشرب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض