• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الجربا يؤكد دعمه للمعارضة الإيرانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 مايو 2014

أكد رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض أحمد الجربا دعمه لرئيسة «المجلس الوطني للمقاومة» الإيرانية مريم رجوي خلال لقائهما في باريس، بحسب ما أعلن المجلس الوطني أمس.

وقال المجلس الوطني في بيان إنه خلال هذا الاجتماع الذي عقد أمس الأول لمناسبة زيارة الجربا لفرنسا، أشاد الأخير بـ «بالتضامن والإخوة

بين المقاومة الإيرانية والثورة السورية».

وقال الجربا بحسب ما نقل عنه البيان «نحن والشعب الإيراني في معسكر واحد، نقاتل ضد عدو مشترك من أجل تحقيق هدف مشترك. إن الحاكمين في إيران لا يتمتعون بأي شرعية. إن مصير الشعب السوري والثورة السورية مرتبط بمصير الشعب الإيراني وممثله الشرعي، أي المقاومة الإيرانية برئاسة السيدة مريم رجوي».

ونددت رجوي بـ«الدعم الكامل» الذي يوفره النظام الإيراني لنظام الرئيس السوري بشار الأسد وسياسته القمعية، وفق المصدر نفسه.

وقال افشين علوي من المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية «خلال هذا اللقاء، تم التشديد على أن القيادة العسكرية واللوجستية وانتشار القوات المقاتلة بالآلاف يجريان بإشراف (فيلق القدس) التابع للحرس الثوري» الإيراني. وإيران هي أبرز الحلفاء الإقليميين للنظام السوري في النزاع العسكري الذي يخوضه منذ أكثر من 3 أعوام مع مقاتلي المعارضة.

وتتهم المعارضة السورية ميليشيات إيرانية بالمشاركة في المعارك بجانب قوات الأسد، كما تقول إن مستشارين من الحرس الثوري يشاركون في العمليات العسكرية ويوفرون المشورة الفنية للجيش السوري الموالي للأسد، الأمر الذي تنفيه طهران.

وكانت إيران شاركت في المفاوضات التي انتهت إلى خروج مقاتلي المعارضة من أحياء حمص المحاصرة، والتي تضمنت إطلاق سراح معتقلين إيرانيين لدى الجيش الحر ضمن الصفقة. وقتل أكثر من 162 ألف شخص جراء النزاع السوري المستمر منذ مارس 2011، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

(باريس -أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا