• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«الاقتصاد» تدعو إلى دعم التجار الشباب في مشاريعهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 سبتمبر 2016

دبي (الاتحاد)

دعا معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد أمس، المؤسسات والدوائر الحكومية الاتحادية والمحلية لأن تكون داعماً للشباب المواطن في مشاريعهم، معتبراً ذلك واجباً وطنياً ومسؤولية لا ينبغي تجاهلها تجاه الاقتصاد الوطني.

وأشار إلى ضرورة التنسيق لتوسيع مسألة تخصيص 10% من المشتريات السنوية للهيئات الاتحادية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة لكي تشمل الهيئات والدوائر المحلية، مؤكداً مسؤولية الجميع تجاه دعم الشباب المواطن، وتعزيز دورهم وتنافسيتهم في السوق المحلي.

وجاء كلام المنصوري خلال اجتماعه مؤخراً في مقر غرفة دبي مع مجلس شباب تجار دبي، المنضوي تحت مظلة غرفة تجارة وصناعة دبي، للاطلاع على خططهم للمرحلة المقبلة، والاستماع إلى التحديات التي يواجهونها ضمن جهودهم لتعزيز ريادة الأعمال بين الشباب المواطن.

ودعا الوزير أعضاء المجلس الذين يمثلون صوت الشباب المواطن من رواد الأعمال في دبي، إلى التنسيق والعمل المشترك مع الهيئات والمبادرات الوطنية مثل البرنامج الوطني للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، ومؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة وصندوق خليفة لتطوير المشاريع وغيرهم، معتبراً أن ذلك سيسهم في تنسيق الأدوار وتحقيق الفائدة للشباب المواطن، مشيراً إلى سروره بدور وجهود العنصر النسائي المواطن، ومساهمتهن الفعالة في الاقتصاد الإماراتي، مجدداً دعم الوزارة للمرأة الإماراتية التي أثبتت وجودها ودورها الأساسي بجانب الشباب المواطن الكفء.

بدوره، قال ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة دبي، إن الشباب بحاجة إلى إعطائهم الثقة عبر الاعتراف بمهاراتهم وخبراتهم، مشيراً إلى أنه من المفيد منح الشباب المواطن مزايا خاصة في قطاعات محددة، ومؤكداً أن الحوار والتواصل مع الوزارة يمكن أن يشكّل بوابة رئيسية تفتح للشباب المواطن آفاقاً واسعة للنمو والتطور. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا