• الاثنين 03 رمضان 1438هـ - 29 مايو 2017م

تزايد الهجمات على مراكز طالبي اللجوء في النمسا

ميركل تنشد مزيداً من الاتفاقات لترحيل المهاجرين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 سبتمبر 2016

فيينا (أ ف ب)

شددت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أمس على وجوب أن تكثف أوروبا مكافحة الهجرة غير الشرعية عبر توقيع مزيد من الاتفاقات التي تتيح ترحيل من لا يحق لهم طلب اللجوء إلى بلدانهم الأم. وقالت ميركل إثر اجتماع إقليمي في فيينا ضم ممثلي عشر دول تقع على طريق البلقان التي يسلكها المهاجرون «نريد وقف الهجرة غير الشرعية، وأن نكون أيضاً في مستوى مسؤولياتنا الإنسانية».

وأضافت: «من الضروري توقيع اتفاقات مع دول أخرى، خصوصاً في أفريقيا وأيضاً مع باكستان وأفغانستان، بحيث يكون واضحاً أن من لا يحق لهم البقاء في أوروبا سيرحلون إلى بلدانهم الأم». وحتى مارس، سلك عشرات آلاف المهاجرين «طريق البلقان» في اتجاه غرب أوروبا. ولا يزال مئات منهم يحاولون يومياً عبور الحدود التي تخضع لرقابة مشددة، وصولاً إلى إغلاق أجزاء منها بأسلاك شائكة.

وحسب المفوضية العليا للاجئين، عبر أكثر من 300 ألف مهاجر ولاجئ البحر المتوسط في 2016 بهدف الوصول إلى أوروبا وخصوصاً إلى إيطاليا، وهو عدد أدنى مما سجل في الأشهر التسعة الأولى من 2015 (520 ألفاً)، لكنه يتجاوز مجموع الوافدين في عام 2014 (216 ألفاً و54 مهاجراً).

وتراجع عدد الوافدين عبر المتوسط بعد إغلاق طريق البلقان وتوقيع اتفاق بين الاتحاد الأوروبي وتركيا.

ودعا رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس الذي شارك في اجتماع فيينا إلى مزيد من التضامن الأوروبي مع بلاده التي تستضيف نحو ستين ألف طالب لجوء منذ مارس. ... المزيد