• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الحبس شهر والغرامة 250 ألف درهم لشاب هدد فتاة بنشر صورها الفاضحة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 سبتمبر 2016

أحمد مرسي (الشارقة)

قضت محكمة الشارقة الشرعية، دائرة الجنح، بالحبس شهراً والغرامة 250 ألف درهم على شاب عربي يبلغ من العمر 30 عاماً سب فتاة من إحدى الجنسيات العربية، من خلال الهاتف وعبر أحد مواقع التواصل الاجتماعي، بألفاظ وعبارات مشينة وهددها بنشر صورها الشخصية.

وأفادت المحامية والمستشارة القانونية إيمان سبت، وكيلة المجني عليها، بأن المحكمة أصدرت حكمها بالعقوبة الأشد على الجاني لجميع الجرائم المرتكبة من قبله، وتطبيق المادة 20 من المرسوم للقانون الاتحادي رقم «5» لسنة 2012 في شأن مكافحة جرائم تقنية المعلومات، التي تنص على «مع عدم الإخلال بأحكام جريمة القذف المقررة في الشريعة الإسلامية، يعاقب بالحبس والغرامة التي لا تقل عن مائتين وخمسين ألف درهم ولا تجاوز خمسمائة ألف درهم أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من سب الغير أو أسند إليه واقعة من شأنها أن تجعله محلاً للعقاب أو الازدراء من قبل الآخرين، وذلك باستخدام شبكة معلوماتية، أو وسيلة تقنية معلومات».

وأضافت أن الشخص كان يهدد موكلتها بأنه يعمل في وظيفة مهمة، وهو ما تأكد لاحقاً عدم صدقه، مشيرة إلى أن المحكمة أسندت أيضاً للمجني عليها واقعة مشاهدة الشخص صورها الفاضحة في هاتف أحد أصدقائه، وذلك بعد جلسات عدة شهدتها المحكمة خلال الأيام الماضية للنظر في الواقعة.

وأوضحت أن المجني عليها كانت قد تقدمت في السابق بفتح بلاغ في مركز شرطة واسط بالشارقة تتهم فيه الجاني بالسب والإزعاج وتهديدها بصورها العارية، وعليه أحيل ملف الواقعة للمحكمة التي أصدرت حكمها.

وأكدت ضرورة توعية المجتمع بأهمية الإلمام بالقوانين الحديثة والمستحدثة، خاصة فيما يتعلق بقانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات، وعدم تعريض أنفسهم للعقوبات، حال تهديدهم أشخاصاً آخرين سواء بعرض أو نشر صورهم ومتعلقاتهم الشخصية عبر مواقع التواصل الاجتماعي أو الهواتف، وكذلك السب أو القذف أو الإزعاج من خلال استخدام عبارات وألفاظ مشينة لكي لا يكون عرضة للمساءلة القانونية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض