• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

مشاهدات من المعرض

روس وإيطاليون ونوبليون.. و«الجرذ» يستقطب الجمهور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 12 مايو 2015

محمود عبدالله

محمود عبدالله (أبوظبي)

مع بدء العدّ التنازلي لاسدال ستارة المعرض، نكتشف الكثير من القصص الجميلة والحكايا ذات الصلة بمواضيع النّشر والكتابة، وأشياء قد لا تخطر أحياناً على البال، لكن هناك ثمة ما يثلج الصدر، وبخاصة ذلك الإقبال الشديد على الكتاب المطبوع، على الرغم من توفّر المنافس في الكتب الإلكترونية وبدائل المعرفة المتاحة، وكذلك نظم معلومات العرض.. نسعد بأنه كان هناك كتباً للجميع.

«الأدب الروسي» في ضيافة أبوظبي

إذا دخلت جناح «صالون الأدب الروسي» فاعلم أنك أمام عيون وروائع من «الأدب الروسي الرفيع» المترجم للعربية، وبخاصة في مجال القصة الرواية، من أعمال أدب روسيا القيصرية، فهنا «الجريمة والعقاب» لدوستوفيسكي، و»المعطف والأنف» وهي مجموعة قصصية لنيكولاي غوغول، وتتضمن 4 قصص: مذكرات مجنون، المعطف، الأنف، الصورة، ورواية ليو تولستوي الشهيرة «الحرب والسلم» ترجمة جهاد ناظم، وبجانبها رواية «الشياطين» لدوستويفسكي بترجمة لسامي البارودي، ورواية «بطل من هذا الزمان» ليميخائيل ليرمنتوف. جميع معروضات الصالون هي للعرض فقط، لكن المتعة تتضاعف حينما تطالع مجموعة من المقالات النقدية والدراسات بالعربية عن هذه الروائع التي يستقدمها المعرض ضمن استراتيجية تعريف الجمهور والقراء على ثقافات الأدب العالمي، والروح الانسانية العالمية التي جسدها لنا هؤلاء المبدعون.

«الجرذ» مترجماً في مشروع كلمة

في جناح مشروع كلمة، التابع لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، نحو 900 عنوان مترجمة للعربية، من ضمنها سلسلة لاقت إقبالا لافتاً، مخصصة للحديث عن الحويانات من حيث تاريخها الطبيعي والثقافي، وكان «الجرذ» في هذا الجانب متسيداً. الكتاب يقع في 216 صفحة للمؤلف جوناثان بيرت وترجمة معن أبو الحسن ومراجعة الدكتور أحمد خريس، ونتعرف عليه في ثقافات الشعوب، وكيف ينظر الناس إليه، فنجد بعضهم يحتقره، يقتله، يتشاءم منه، ونجد من يقدسه كما لدى بعض القبائل الهندية، كما نتعرف على دلالاته في الفن والتشكيل والسينما، كما يتتبع الكتاب بحرفية عالية التغييرات التي طرأت على علاقة الانسان بالجرذ عبر الزمن من أول مستحثاته التي وجدها علماء الآثار حتى الجرذات التي خضعت للهندسة الوراثية. أكثر من 150 تلميذاً من وفود مدرسية عديدة اقتنوا كتباً من سلسلة الحيوانات في الجناح. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا