• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تكرّيم المتفوقين والمدمَجين بالتعليم العام

طلبة «زايد العليا» ينشدون «عيشي بلادي» بـ «لغة الإشارة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يناير 2014

فاطمة المطوع (العين) - ألقى طلاب وطالبات من مركز العين لرعاية وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة، التابع لمؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانيّة وذوي الاحتياجات الخاصة، النشيد الوطني «عيشي بلادي» بلغة الإشارة، وذلك خلال الحفل الذي أقامه المركز، لتكريم الطلبة المتفوقين والمدمجين في مدارس التعليم العام للعام الدراسي 2012 - 2013. شهد الحفل، الذي أقيم في فندق روتانا بالعين ونظمته المؤسسة بالتعاون مع الشركة الوطنية للضمان الصحي «ضمان»، الشيخ ذياب بن خليفة بن شخبوط آل نهيان.

وقال محمد فاضل الهاملي نائب رئيس مجلس الإدارة الأمين العام للمؤسسة، إنها تقدم أرقى خدمات الرعاية والتأهيل لأبنائها من ذوي الإعاقة، وفق معايير عالمية، سعياً لتحقيق هدف الدمج لطلابها الذين تسمح حالاتهم بذلك، وهو الهدف الاستراتيجي الذي تعمل المؤسسة لتحقيقه، وتقوم بالعمل على انتقال الطلاب من مراكز الرعاية والتأهيل إلى مدارس التعليم العام، وفقاً لشراكة فاعلة ومثمرة مع مجلس أبوظبي للتعليم.

من جانبه، أعرب أحمد عيد النيادي مدير إدارة برنامج «ثقة» الذي تديره الشركة الوطنية للضمان الصحي «ضمان» بالعين عن سعادته بالاحتفال الذي يعتبر يوماً مميزاً للطلاب الذين تم دمجهم جنباً إلى جنب مع زملائهم في مدارس التعليم العام، ليشاركوا في مسيرة الارتقاء بالمجتمع.

وكان الاحتفال بدأ بالنشيد الوطني بلغة الإشارة ألقاها طلاب وطالبات من مركز العين لرعاية وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة، وقام أحد الطلاب بقراءة آيات من الذكر الحكيم، وتلى ذلك عرض وثائقي عن مراحل دمج الطلاب، وقدم مجموعة من طلاب مركز العين عرضاً مسرحياً يوضح أهمية الدمج في حياة المعاق، وتبعه عرضاً آخر عن الطلاب المدمجين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض