• الجمعة 28 صفر 1439هـ - 17 نوفمبر 2017م

رئيس جامبيا السابق سرق خزائن الدولة قبل رحيله

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 يناير 2017

داكار (د ب أ)

أفرغ الرئيس الجامبي السابق يحيى جامع خزائن الدولة قبل أن يتخلى عن السلطة، وفقاً لما ذكره ماي فاتي العضو التنفيذي في تحالف الرئيس الجديد آداما بارو يوم الأحد.

وقال فاتي إن المسؤولين اكتشفوا في أعقاب خروج جامع إلى منفاه في غينيا الاستوائية، إن الرئيس السابق استولى على 500 مليون دالاسي (11 مليون دولار تقريباً) على الأقل من بنك جامبيا المركزي خلال المواجهة التي أعقبت خسارته الانتخابية.

وغادر جامع العاصمة الجامبية بانجول يوم السبت ووصل إلى منفاه في غينيا الاستوائية يوم الأحد، ليفسح الطريق أمام دخول الديمقراطية بلاده، بعد بقاء حكمه القمعي على مدار 22 عاماً.

وربط جامع رحيله بشروط، حيث طالب بحمايته من الملاحقة القضائية مستقبلاً والإذن بخوض أي انتخابات مقبلة في جامبيا. ومن غير الواضح ما إذا كانت تمت الموافقة على هذه الشروط.

وغضب، رغم ذلك، الكثير من مواطني جامبيا بسبب السماح لجامع بالمغادرة من الأساس، وفقاً لبيان صادر عن فاتي. وأضاف فاتي أن التحالف صُدم من السماح لطائرة بضائع بالمغادرة وضمن حمولتها «ما نهبه» جامع بعد إقلاع طائرته.

وكان جامع قد خسر انتخابات ديسمبر الماضي أمام الرئيس بارو، لكنه أمضى بضعة أسابيع في محاولة إلغاء نتيجة الانتخابات. وتخلى جامع في نهاية المطاف عن السلطة، بعدما أقنعه وفد من زعماء دول غرب إفريقيا على التنحي، إلى جانب دخول قوات من دول الجوار إلى جامبيا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا