• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اللاعبون يحتفلون بالمشاركة الرابعة لـ «السفاح»

«الأسود» تعيش النشوة قبل مواجهة «الساموراي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 يناير 2015

محمد عماد (برزبن)

عاود المنتخب العراقي إجراء وحداته التدريبية، وذلك بعد أقل من 24 ساعة من تغلبه على المنتخب الأردني، وذلك في مركز كويزلاند أثلتيك، حيث يستعد «أسود الرافدين» للقائهم المقبل مع «الساموراي» الياباني السبت المقبل في ثاني مباريات الفريقين، ضمن إطار المجموعة الرابعة للبطولة الآسيوية، وقد سبقت الوحدة التدريبية دعوة السفارة العراقية للوفد العراقي، والاحتفاء بالبعثة العراقية، بعد تحقيق الفريق العراقي الفوز على الأردن، بحضور سفير العراق في أستراليا مؤيد صالح، الذي أشاد بروحية الفريق العراقي ورغبتهم الجادة في تحقيق إنجاز مشرف للرياضة العراقية، مبينا أن السفارة العراقية تقدم كافة التسهيلات للجمهور العراقي في المباريات المقبلة، إضافة إلى تسهيل الإجراءات للجمهور العراقي الراغب في استحصال تأشيرة الدخول إلى أستراليا، ومنهم رئيس رابطة المشجعين مهدي الكعبي، وطالب عبد الخالق مسعود رئيس الاتحاد العراقي من السفارة العراقية على ضرورة توفير عدد كاف من الأعلام العراقية، خصوصاً وأن الجمهور العراقي يطالب للحصول عليها لغاية بعد نهاية المباراة مع الأردن، وقد وعد السفير بتهيئة ذلك قبل موعد مباراة العراق واليابان

وعلى صعيد متصل، فاجأ اللاعبون قائدهم يونس محمود، وبالتنسيق مع منسق الاتحاد العراقي في أستراليا غيث مهنا، بتقديم هدية تذكارية لقائد الفريق يونس محمود، كونه اللاعب العراقي الوحيد الذي يخوض نهائيات أمم آسيا للمرة الرابعة على التوالي، وتمثلت المبادرة بتقديم صورة ليونس محمود موقعة من قبل جميع اللاعبين، وقد سبق هذا التكريم احتفاء اللاعبين بعيد ميلاد زميلهم أسامة رشيد، حيث يعيش اللاعبين اجواء مثالية تحيطهم جراء تعاونهم وإصرارهم في تقديم مستويات طيبة

من جهة أخرى، رئيس الاتحاد العراقي عبد الخالق مسعود، صرح بأن الفوز على الأردن لا يعني التأهل إلى دور الثمانية بقدر وضع قدم نحو التقدم للتأهل إلى الدور الثاني، وقطع نصف الطريق، وأضاف مسعود بأنه التقى لاعبي الفريق العراقي، وحثهم على تقديم الأفضل في المباراة المقبلة ضد اليابان، كونها ستكون المحك الحقيقي للأسود، ولم يخف رئيس الاتحاد في تصريحه بأن الفريق العراقي تنفس الصعداء جراء الفوز على الأردن، ومنح الفريق دفعة كبيرة في التقدم، وقد منح الاتحاد العراقي لكرة القدم مكافأة لكافة اللاعبين بعد نهاية المباراة مع الأردن من أجل تحفيزهم، وتقديراً لمجهودهم، وتحقيقهم الفوز في أولى المباريات.

جدير بالذكر بدأت وسائل الإعلام الأسترالية في امتداح الفريق العراقي بتحقيق فوزه الأول في بداية المشوار، وأشارت قناة «أس بي أس» الأسترالية في موقعها الإلكتروني أن الفريق العراق قطع شوطاً مهماً في التأهل إلى ربع النهائي، وجاء في العنوان الرئيسي لصحيفة إسترالين «قاسم يقرب العراق من الدور الثاني»، في إشارة منها إلى الهدف الثمين الذي سجله ياسر قاسم في شباك الأردن، ولم يقتصر صدى الفوز العراقي على وسائل الإعلام الأسترالية فقط، بل تعدى ذلك ما بين الإعلام المتواجد في البطولة، وجاء في وكالة «رويترز» بأن العراق بات مرشحاً ساخناً للمنافسة على اللقب، كون الفوز يحفز لاعبيه على تحقيق نتيجة تفرح أبناء بلدهم الذين يعانون أزمات على مختلف الصعد، وتبقى كرة القدم في العراق هي عنفوان الفرح لهذا الشعب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا