• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

يستقبل 5000 بلاغ شهرياً

«الإسعاف الوطني».. افسحوا لنا الطريق

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 سبتمبر 2016

جمعة النعيمي (أبوظبي)

دعا مواطنون إلى نشر ثقافة «إفساح الطريق لسيارة الإسعاف» لمساعدتها على إنجاز مهامها الإنقاذية سريعا خاصة أن البعض غير مدرك للدور الكبير الذي يقوم به المسعفون لإسعاف المصابين والمرضى، وكل من يحتاج إلى الإسعافات الأولية.ولوحظ في الفترة الأخيرة أن الكثير من قائدي المركبات الخاصة، لا يبالون لطلب سيارات الإسعاف إفساح الطريق، على الرغم من إطلاقها بوق التنبيه، كما أن البعض الآخر يستغل خلو الطريق أمام الإسعاف فيسبقها ويعرقل حركتها في تصرف غير مسؤول قد يتسبب في وفاة مريض أو مصاب داخل سيارة الإسعاف أو شخص تعرض لحادث وملقى على الطريق في انتظار إنقاذه.

ويستقبل الإسعاف الوطني 5 آلاف بلاغ شهرياً عن الحالات الطارئة للمرضى والحوادث المرورية التي تسفر عن إصابات بالغة، وتقتضي مهامه القيام بأفضل الخدمات الإسعافية على مدار الساعة وبمستوى يضاهي المعايير والمؤشرات الدولية، من خلال طواقم تتمتع بمؤهلات عالية وخبرة واسعة، حسب مصدر في الإسعاف الوطني.

نشر الوعي

وقال علي إسحاق الأميري: «من الضروري نشر الوعي بين سائقي المركبات بأهمية إفساح الطريق أمام سيارة الإسعاف، فضلاً عن توعية الجيل الجديد بأهمية الدور البارز الذي تقوم به وحدة الإسعاف في إنقاذ حياة المرضى، إضافة إلى نشر ثقافة التعامل مع سيارة الإسعاف».

وأضاف: «يجب تثقيف جميع فئات المجتمع، بما في ذلك طلاب وطالبات المدارس، لكي يكونوا على وعي ودراية تامة بالدور الكبير الذي يؤديه العاملون في مجال الإسعاف ونجدة المصابين في الوقت المناسب» . مؤكداً ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض