• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تهاني القيادة بالسنة الميلادية نقلتها سفيرة الدولة إلى بابا الفاتيكان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 يناير 2014

الفاتيكان (وام) - أشاد قداسة البابا فرانسيسكو بابا الفاتيكان بالسياسة المعتدلة الحكيمة التي تتبعها دولة الإمارات كنموذج يحتذى في المنطقة تحت رعاية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، والحرص على التسامح الديني وتوفير المناخ الذي يكفل ممارسة كافة المقيمين على أراضيها أديانهم المختلفة. جاء ذلك خلال لقاء الدكتورة حصة عبدالله أحمد العتيبة سفيرة الدولة غير المقيمة لدى الفاتيكان بقداسة البابا فرانسيسكو بابا الفاتيكان وذلك خلال الحفل السنوي الذي أقامه قداسته للسلك الدبلوماسي المعتمد لدى الفاتيكان بمناسبة العام الميلادي الجديد.

ونقلت سفيرة الدولة لقداسته تحيات وتهاني صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بمناسبة السنة الميلادية الجديدة وتمنياتهم بدوام الصحة والعافية ولحكومة وشعب الفاتيكان كل التقدم والازدهار.

وقد شكر قداسته السفيرة العتيبة ودولة الإمارات العربية المتحدة على التواصل المستمر مع حكومة الفاتيكان. وكان قداسة البابا قد القى كلمة بهذه المناسبة حث فيها على اتباع منهج الأخوة والمحبة بين الشعوب والذي ينبع أساسا من نواة العائلة، مشيرا إلى الأوضاع المأساوية التي تعيشها بعض الدول مثل سوريا والعراق.

متمنيا أن تجد الجهود الدولية الحثيثة طريقها إلى إحلال السلام في منطقة الشرق الأوسط.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض