• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أصدرت أحكامها في قضية اغتصاب وقضيتي هتك عرض بالإكراه

«جنايات دبي» تفصل في قضايا تهديد عبر مواقع التواصل الاجتماعي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 مايو 2014

فصلت الهيئة القضائية بمحكمة جنايات دبي، بالعديد من قضايا التهديد باستخدام مواقع التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني، فيما أصدرت أحكامها بقضية اغتصاب وقضيتي هتك عرض بالإكراه.

وفي أولى قضايا التهديد التي فصلت بها المحكمة قررت الهيئة القضائية عدم اختصاصها في النظر باتهامات النيابة العامة لموظف من الجنسية العربية بتهديد زوجته بالقتل عبر موقع «فيسبوك»، فيما حبست محاسباً آسيوياً 3 أشهر لتهديده مديره عبر رسالة إلكترونية بالقتل في حال أقدم الأخير على التعميم عليه بعد أن أنهى خدماته.

وقررت ذات العقوبة السابقة بحق وسيط عقاري من الجنسية الآسيوية لتهديده سيدة أعمال من الجنسية الكندية عن طريق الهاتف بالقتل، في حال عدم موافقتها على الزواج منه وقالت النيابة إن المدان كال للمرأة تهديدات أخرى، مهدداً إياها بأنه سيقدم على رش مادة الأسيد على وجهها كي لا يتزوجها أحد، وأنه سيدمر حياتها ويمحي معالم وجهها كما أنه هددها بحرق منزلها والمطعم الذي تمتلكه وكانت المجني عليها تقدمت بشكوى إلى الشرطة بحق المدان في أكتوبر الماضي، مبينة أن الأخير ارسل لها رسالة أخبرها فيها برغبته الزواج بها وأنه سيجعلها سعيدة في حياتها إذا ما قبلت به، حيث لديها المال والجاه والسلطة وفي حال رفضته سيقوم بإرسال شخص لها من أفغانستان ليقتلها مباشرة.

وبرأت المحكمة في قضية تهديد أخرى كاتب ملفات وشريكا من الجنسية الأرمينية من اتهامهما بتهديد مدير تجاري من الجنسية العربية بقتله مع أبنائه لخلافات مالية بينهم.

على ذات الصعيد، أدانت المحكمة مندوباً من الجنسية الإيرانية باغتصاب منسقة مبيعات من الجنسية الفلبينية، حينما أرغمها على الدخول إلى مقر سكنه بعد أن استدرجها قبل نحو شهرين عبر أحد المواقع الإلكترونية مدعيا أنه مواطن.

وقالت النيابة العامة إن المندوب المدان جر المجني عليها رغما عنها إلى داخل مسكنه، وألقاها على الأرض ليشرع بتنفيذ جريمته تحت الضرب حينما قاومته.

وبرأت المحكمة 3 آسيويين من اتهامات بهتك العرض بالإكراه والاعتداء الجنسي في 3 قضايا منفصلة نظرتها في وقت سابق.

ففي القضية الأولى برأت الهيئة القضائية سائقا باكستانيا كانت النيابة العامة أحالته إليها، مبينة أنه هتك بالإكراه عرض طفلين (طفلة عمرها 9 سنوات وطفل عمره 5 سنوات). وأقرت حكم البراءة كذلك بحق عامل نظافة بنجالي كانت النيابة العامة اتهمته بهتك عرض عاملة نيبالية بالإكراه مستغلا وجودها في مسجد للنساء، وهو الحكم ذاته الذي قررته بحق مساعد فني باكستاني اتهم في وقت سابق بالاعتداء الجنسي على طفل عمره 11 عاماً. إلى ذلك، عاقبت الهيئة القضائية عاطلين عن العمل من الجنسية الباكستانية بالحبس لمدة 3 أشهر وإبعادهما عن الدولة لإدانتهما بإتلاف مع آخرين توصيلات خاصة بمحابس الري، تعود ملكيتها لبلدية دبي بقيمة تقدر بـ 3 آلاف و220 درهما وسرقتها. (دبي- الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض