• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«الماتادور» يتراجع إلى المركز السابع في التصنيف

موراي يطيح «ملك الترابية» ويحلق بلقب «مدريد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 12 مايو 2015

مدريد (أ ف ب)

جرد البريطاني اندي موراي المصنف ثانيا بطل العامين الماضيين الإسباني رافايل نادال الثالث من اللقب وتوج بطلا لدورة مدريد الإسبانية الدولية المختلطة لكرة المضرب، إحدى دورات الماسترز للألف نقطة البالغة جوائزها 4.185 مليون يورو، بفوزه عليه بسهولة 6-3 و6-2 في المباراة النهائية أمس الأول. واللقب هو الأول لـ موراي في دورات الماسترز على الأرض الترابية، والثاني على هذه النوعية من الملاعب بعد أن توج الأسبوع الماضي بطلا لدورة ميونيخ الألمانية.

وألحق موراي الهزيمة الأولى بـ«ملك» الملاعب الترابية على أرضيته المفضلة ما شكل له ضربة قاسية سيتراجع بعدها من المركز الرابع عالميا إلى السابع في التصنيف الذي صدر أمس، علماً أنه لم يسبق للماتادور الإسباني أن تنازل عن المركز الخامس منذ 10 سنوات.

وقال موراي بعد الفوز «مواجهة نادال في إسبانيا أمر صعب للغاية، لكن هذا هو السبب الذي نلعب من أجله كرة المضرب، إلحاق الهزيمة بـ نادال هو أحد الأمور الصعبة».

ووضع موراي الذي يبلغ الثامنة والعشرين في 15 مايو الحالي، بطل مدريد 4 مرات (2005 و2010 و2013 و2014) تحت الضغط منذ البداية واستطاع حسم المباراة في ساعة و28 دقيقة.

واعتبر موراي الذي تزوج مؤخراً، «الزواج بدأ يعطي ثماره كونه يؤمن بالاستقرار».

من جانبه، قال نادال الذي ارتكب أخطاء مباشرة كثيرة مسهلاً بذلك مهمة البريطاني، «إنها بالتأكيد ليست المباراة التي كنت أتمناها، لقد حاولت بكل ما لديّ حتى النهاية، لكن هذا اليوم ليس للذكرى».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا