• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الأهلي يدفع ضريبة فوز «الديربي» بإصابة «الدوليين»

كوزمين: لست الشخص المعني بتفسير «الشبح»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 سبتمبر 2016

مراد المصري، وليد فاروق (دبي)

دفع الأهلي ضريبة الفوز بنتيجة لقاء «الديربي» أمام النصر بهدف، مساء أمس الأول، عبر مواصلة خسارة جهود لاعبيه الدوليين، حينما افتقد وليد عباس الذي خرج مصاباً أثناء الإحماء، تبعه حبيب الفردان الذي لم يكمل اللقاء، وإرهاق المتألق أحمد خليل، في وقت تضم قائمة مصابيه الدوليين خميس إسماعيل وماجد حسن، فيما تعافى ماجد ناصر مؤخراً بعد إصابته في معسكر منتخبنا الوطني. واعترف الروماني أولاريو كوزمين مدرب «الفرسان» بأن فريقه يواجه صعوبات كثيرة متعلقة بمطاردة شبح الإصابات لعدد من لاعبيه الأساسيين، مثل وليد عباس الذي عاني من بعض المشاكل خلال عملية الإحماء، واضطر الجهاز الفني إلى الدفع باللاعب محمد سبيل الذي قدم مباراة طيبة، بالإضافة إلى حبيب الفردان الذي طلب التغيير في الشوط الثاني، واستجاب له الجهاز الفني، وخميس إسماعيل الذي يعاني من تمدد في العضلة وغاب عن اللقاء.

ورفض كوزمين إعطاء إجابة محددة عن تفسيره لحدوث مثل هذه الإصابات، خاصة لدى لاعبيه الدوليين، وقال: أعتقد أنني لست الشخص المفترض أن توجه إليه هذه الأسئلة، وأن يجيب عنها!، وذلك في رسالة ضمنية حول تحضيرات لاعبيه الدوليين.

وعبر كوزمين عن سعادته البالغة بالفوز الذي حققه فريقه على مضيفه النصر، واصفاً النقاط الثلاث بـ «العظيمة»، لأنها جاءت على حساب منافس عنيد وبعزيمة وإصرار لاعبيه على مدار شوطي اللقاء، ومع ذلك أكد مدرب الأهلي أن أداء فريقه يحتاج إلى مزيد من العمل، من أجل تصحيح بعض الأمور، مشيراً إلى أن بعض لاعبيه وضح أنهم يعانون بعض المشاكل في النواحي البدنية، ولكن الفوز مهم ومطلوب، من أجل التقدم خطوة مهمة نحو الأمام في البطولة، وأن الفترة المقبلة ستشهد التركيز على مباريات كأس الخليج العربي، في ظل توقف المسابقة لظروف تجمع المنتخب الوطني الذي تمنى له التوفيق.

ووجه كوزمين، خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة، الشكر الجزيل إلى لاعبي «الفرسان» على الجهد الذي قدموه على مدار الـ90 دقيقة، ونجحوا في الفوز باللقاء، والحصول على ثلاث نقاط غالية، رغم الظروف التي وصفها بأنها «صعبة» على فريقه في المباراة. وأوضح كوزمين أن لاعبي فريقه نجحوا في فرض سيطرتهم على مجريات المباراة خلال الشوط الأول بنسبة كبيرة، وقال: تحكمنا في اللقاء بالكامل، وسجلنا هدفاً وحيداً، ولم نمنح لاعبي النصر الفرصة في تهديد مرمانا سوى من خلال تسديدة وحيدة. واعترف مدرب الأهلي بحدوث تراجع طفيف في أداء لاعبيه في الشوط الثاني، دون مبرر، لكن ربما في محاولة للحفاظ على تقدم الفريق، وخشية استقبال أهداف، وإن هذا التحول حدث بالفعل، ولكن من دون حدوث أخطاء، وقال: اتسم أداء اللاعبين بالدقة في التغطية وتنفيذ المطلوب منهم، لكن الحالة الهجومية لم تكن على مستوى الشوط الأول نفسه. وأضاف: بعد حالة الطرد في النصر، حدث نوع من الاسترخاء في صفوف لاعبي الأهلي، لكن هذا لم يمنعنا من محاولة تهديد مرمى «الأزرق» التي لم يكتب لها النجاح، إجمالاً كان لدينا تصور لمدى الصعوبة التي نواجهها في اللقاء وأمام فريق جيد جداً. ووصف كوزمين لاعبه المتألق وليد حسين بأنه أصبح «الحل الواقع» لكثير من مشاكل الوسط في الأهلي، وقال: أعتبره أفضل محور حالياً، ولا يزال أمامه الكثير ليقدمه إلى الفريق الفترة المقبلة، اللاعب قدم أداءً طيباً خلال فترة التحضير للموسم، وخاض المباريات التجريبية بصورة جيدة، وننتظر منه الكثير الفترة المقبلة. وشهدت المباراة نجاح أحمد خليل في رد الدين سريعاً لزميله البرازيلي ليما، بعدما قدم الأخير التمريرة المساعدة التي سجل منها خليل هدفه الثاني في شباك «صقور الإمارات» في الجولة الأولى، ليعود خليل هذه المرة ويقدم التمريرة المساعدة التي سجل منها ليما في شباك النصر.

الهاشمي: المنتخب بريء من إصابات اللاعبين الدوليين ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا