• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بتراجع التكاليف وزيادة توقعات الإنتاج

«ستات أويل» تبدأ العمل في مشروع يحقق الأرباح بسعر منخفض للبرميل

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 سبتمبر 2016

تمكنت ستات أويل من جني الأرباح في مشروع حقل جوهان سفيردروب في مياه بحر الشمال التابعة للنرويج، حتى إذا تراجع سعر البرميل لدون 25 دولاراً، وذلك من خلال خفض التكاليف ورفع مستوى توقعات الإنتاج. ويراقب قطاع النفط هذه الخطوة عن كثب، في ظل محاولاته الرامية للتأقلم مع تدني الأسعار.

واستفاد الحقل الأكبر من نوعه في النرويج منذ 30 عاماً، من انخفاض أسعار النفط، في الوقت الذي عملت فيه الشركة المملوكة من قبل الحكومة النرويجية على خفض التكاليف من الموردين.

وكشف إلدار سايتري، الرئيس التنفيذي للشركة، عن خفض التكاليف للمرحلة المبدئية في مشروع جوهان سفيردروب، بنحو 20% إلى 99 مليار كروناً نرويجياً (12 مليار دولار). كما اتجهت الشركة أيضاً لرفع تقديرات عائداتها في المرحلة الأولى من واقع ما بين 315 ألفاً إلى 380 ألف برميل يومياً، إلى 440 ألفاً، مع عزمها لبدء الإنتاج في نهاية 2019.

ويقول إلدار في إشارة لتكاليف المرحلة الأولى،: «وصل سعر التكلفة الآن لدون 25 دولاراً، وهذا إنجاز يدعو للإعجاب». وبالسعر الحالي للنفط بعيداً عن 100 دولار التي بلغها قبل أكثر من سنتين بقليل، يترتب على شركات النفط التكيف مع حقبة تتسم بضعف في أسعار السلعة السوداء. ويكتسب حقل جوهان الذي يحتوي على نحو 3 مليارات برميل من مكافئ النفط، أهمية خاصة بالنسبة للنرويج ولشركة ستات أويل أيضاً للخروج من حالة التردي في استثمارات النفط بعد تراجع الأسعار بما يزيد على النصف خلال السنوات القليلة الماضية.

وعند بلوغ ذروته، من المرجح أن يشكل حقل جوهان ربع إنتاج النرويج من النفط والغاز، مع توقعات باستمرار الإنتاج لمدة 50 عاماً بعائدات تقدر بنحو 1,35 تريليون كرون (115,3 مليار دولار).

وتأمل العديد من شركات النفط على رأسها ستات أويل، في أن تكون منطقة المحيط المتجمد الشمالي التابعة للنرويج، الوجهة المقبلة والمستقبلية لقطاع النفط. لكن حتى في ظل الأسعار الحالية للنفط عند 50 دولاراً للبرميل، يعتبر العديد من الخبراء أن عائد المنطقة غير مربح. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا