• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بنحو تريليون دولار

خفض الإنفاق في قطاع النفط يثير المخاوف حول مسـتقبل الإمدادات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 سبتمبر 2016

ترجمة: حسونة الطيب

تخطط شركات النفط والغاز، لتقليص إنفاقها بنحو تريليون دولار في مجال الكشف عن النفط وزيادة الاحتياطي في الفترة بين 2015 إلى 2020، نظراً لانهيار أسعار الخام، لتبرز بذلك مخاوف حول احتمال تراجع الإمدادات حتى نهاية العقد الجاري. وتتوقع وكالة وود ماكينزي الاستشارية، تراجع معدل الإنفاق في عمليات تنقيب وإنتاج النفط والغاز بنحو 22%، عما كان متوقعاً قبل سنتين قبيل بدء الأسعار في التراجع.

وفي غضون ذلك، يعاني قطاع النفط والغاز البري في أميركا بما في ذلك منتجو الصخري، من أكبر عمليات للخفض، بجانب توقعات تشير لانخفاض الإنفاق في روسيا أيضاً، رغم تماسك مستويات الإنفاق نسبياً في بعض الدول في منطقة الشرق الأوسط مثل المملكة العربية السعودية.

ومن المتوقع أن يقود بطء الاستثمارات، لتراجع معدلات إنتاج النفط والغاز في السنة المقبلة بنسبة قدرها 4%، ما يعني انخفاض فائض الإنتاج الذي تسبب في انخفاض الأسعار، إلا أنه ربما يضع لبنات لأسواق أكثر شحاً وارتفاع في الأسعار خلال السنوات المقبلة.

كما أرغم تقلص تدفقات السيولة النقدية في شركات النفط نسبة لتراجع الأسعار، العديد من الشركات على خفض معدلات إنفاقها. وخفضت على سبيل المثال، أكسون موبيل إنفاق رأس مالها من 42,5 مليار دولار في 2013، إلى 23 مليار دولار هذه السنة، بينما خفضت شيفرون من 41,9 إلى 25 مليار دولار في ذات الفترة.

وتشير توقعات إمكانية بقاء أسعار النفط عند 50 دولارا للبرميل لعدد من السنوات المقبلة، إلى أن العديد من مشاريع النفط والغاز ربما لن تكن مجدية اقتصادياً. وترجح حسابات جولدمان ساكس، أن المشاريع المحتملة والتي تقدر تكلفتها بنحو 550 مليار دولار، ربما تتعرض للتقليص إذا استمرت الأسعار تحوم حول 55 دولارا للبرميل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا