• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

محمود عبد المغني: «النبطشي» سبب غيابي عن سباق رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 مايو 2014

أبدى الممثل محمود عبد المغني سعادته بخوض أول بطولة مطلقة في السينما، من خلال فيلم «النبطشي» تأليف محمد سمير مبروك، وإخراج إسماعيل فاروق، ويشاركه البطولة مي كساب، وهالة صدقي ورامز أمير.

وعن سبب قبوله العمل، أكد أن قصة الفيلم جيدة ومختلفة تماماً، ولم يتم تناولها في السينما بشكل تفصيلي، حيث يجسد دور نبطشي الأفراح، الذي يقدم الفقرات المتنوعة في الأفراح الشعبية، كما يتناول الفيلم معاناة هذه الفئة المهمشة في المجتمع.

وحول رأيه في السينما، أكد أنه طالما صناعة السينما موجودة ولم تنهَار أو تتوقف، فإن الأمل في إصلاح الخلل الفني الموجود حالياً، يظل قائماً، وهذا لن يحدث إلا بإنتاج قوي ومشاركة الممثلين بأفلام قوية تعبر عن المجتمع بشكل واقعي، بدلاً من التركيز على العري والرقصات المستفزة والألفاظ الخادشة التي أصبحت تيمة رئيسية في جميع الأفلام الحالية.

وعن سبب غيابه عن الماراثون الرمضاني، أشار إلى أن «النبطشي» وراء اعتذاره عن المشاركة في أي عمل درامي خلال الموسم الرمضاني المقبل، بالإضافة إلى أن ضعف مستوى السيناريوهات التي عرضت عليه كانت وراء عدم مشاركته.

وفيما يخص اختيار أدواره، أكد أن النص الجيد يفرض نفسه على الممثل، وليس العكس، وتابع قائلاً: أختار الدور الذي يضيف لمشواري الفني ويزيد من خبراتي التمثيلية، بالإضافة إلى أن معرفة فريق العمل أحد أسباب قبول العمل.

وحول تجربة البطولة المطلقة في الدراما، أكد أن تجربة مسلسل «الركين» وضعته في خانة الاختيار الجيد، وقال إنه لن يقبل المشاركة في أي عمل درامي إلا إذا توافرت عناصر النجاح، أبرزها الحبكة الدرامية وفريق عمل متميز.

وعن البطولة الجماعية، أكد أن الدراما لابد أن تعتمد على البطولة الجماعية، لأنها السبيل الوحيد في ظهور جيل جديد من المواهب التمثيلية، وأكد أن نجوميته في الدراما تحققت من خلال المشاركة في أعمال جماعية.

(وكالة الصحافة العربية)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا