• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أكثر من سبع فوائد والبعض يجعلها مساوئ

كل مسافر سفير .. وحقيبة القيم زادك في الترحال

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 مايو 2014

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

هي ليست سبع فوائد فقط للسفر.. الفوائد أكثر من ذلك بكثير.. والسفر ليس متعة واستجماماً وسياحة فقط.. هو أيضاً خبرات وثقافات جديدة.. وقراءة للناس والمكان.. وفي كل بلد مميزات نسبية تجعله أفضل من غيره.. كما أنّ في كل بلد سلبيات تجعله أسوأ فيها من غيره .. والحصيف من يجيد قراءة كل بلد يسافر إليه .. ويعرف مفاتيح هذا البلد .. وكيف يساير تقاليده وعاداته ويتجنب مساوئه ومثالبه .. والمشكلة أن كثيراً من المسافرين إلى بلاد الدنيا لا يرون في السفر إلا المتعة اللامحدودة والتخفف من القيود .. بل من القيم أيضاً .. ويعودون من أسفارهم بمفاهيم سيئة وسلوكيات خاطئة - لأنهم لا يرون في السفر إلا جانباً واحداً فقط .. والنصيحة الذهبية لأي مسافر هي: سافر لتعرف لا لتقلد.

وتقول خديجة النعيمي التي اعتادت السفر إلى لندن، إنها مرتبطة بهذا البلد، خاصة أن أسرتها تعشق بعض الأماكن فيه، وألفته على مدى السنوات التي تقضي فيها العطلة السنوية.

ويضيف محمد الشحي إنه يوزع إجازته السنوية لاستكشاف بعض الدول العربية، كما يفضل قضاء وقت ممتع في دول أجنبية، مؤكداً أن ما يقع من أحداث فردية في بعض الدول ليس قاعدة، بل هي استثناءات لها ظروف خاصة.

ويشير أحمد السويدي الذي سافر إلى أكثر من 20 دولة بين عربية وأجنبية، إلى أنه دائماً يلقى الترحيب، ولم يسبق له أن تعرض لمشاكل، مؤكداً أن السلامة في السفر يلزمها الحذر واحترام البلدان التي ينوي الشخص الاستجمام بها، من دون الظهور بمظهر مختلف حتي لا يتسبب في استفزاز سكانها، موضحاً أن كل بلد يسافر إليه يحتفظ منه بعلاقات طيبة وأصدقاء، منهم من يتبادل معه الزيارات إلى اليوم.

سفير ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا