• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

يربط بين شارعي محمد بن زايد والإمارات

شارع «لهباب الجديد» يدخل الخدمة في يوليو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 مايو 2015

شروق عوض (دبي)

أعلنت المهندسة ميثاء بن عدي المدير التنفيذي في مؤسسة المرور والطرق بهيئة طرق ومواصلات دبي، تأجيل الموعد المقرر لدخول مشروع شارع لهباب الجديد (اليلايس) للخدمة من شهر مايو الحالي إلى شهر يوليو المقبل، وذلك مع انتهاء الجزء الثاني المتبقي من المشروع الحيوي في شهر يوليو.

وأوضحت المهندسة ميثاء بن عدي أنّ المشروع البالغة تكلفته 164 مليون درهم، يعد حيوياً للمقيمين في منطقة لهباب والقادمين إليها، إذ سيمهد الطريق أمام عابري الطرق للوصول إلى تلك المنطقة الحيوية والمرتبطة ببقية المناطق الأخرى في إمارة دبي بسهولة، كما يسهم بشكل أساسي في تحويل جزء كبير من الحركة المرورية وحركة الشاحنات من شارع الشيخ محمد بن زايد الذي يشهد في الوقت الحالي كثافة مرورية، إلى شارع الإمارات، ما يسهم في تحسين الحركة المرورية وتقليل معدّلات التأخير.

وأكدت بن عدي في تصريح لـ «الاتحاد» أن الهيئة عازمة على استكمال مخطط مشروع شارع لهباب الجديد (اليلايس) بحلول شهر يوليو المقبل دون أي تعديل، لما يحمل من أهمية ربط هذا المشروع بالكامل بين شارع الشيخ محمد بن زايد وشارع الإمارات، إذ يتلخص الجزء المتبقي من المشروع باستكمال التقاطعات العلوية والجسور لتحل محل الدوارات المؤقتة، والتقاطع العلوي الرئيسي عند التقاطع مع شارع الإمارات.

ولفتت إلى أنه تم افتتاح الجزء الأول من هذا المشروع في نهاية شهر أبريل الماضي الذي يمتد من دوار الحوض وحتى الدوار الأول من المشروع، ليؤمّن بذلك مداخل ومخارج مجمع دبي للاستثمار DIP، وبهذا الافتتاح تم تخفيف الازدحام بشكل ملموس عند الدخول من دوار الحوض باتجاه شارع اليلايس، بعد توفـير مسربين في كل اتجاه (الوضع السابق كان بمسرب واحد للدخول).

وتابعت: «في المرحلة الأولى من المشروع تم تنفيذ الشارع الرئيسي بطول نحو 9 كيلومترات وبـ4 مسارب في كل اتجاه وربطه بالمجمعات المحيطة عبر دوارات مؤقتة، ومع شارع الإمارات بجسر حر مباشر باتجاه إمارة الشارقة من جهة، وعبر مدخل ومخرج سطحي بالاتجاه إلى أبوظبي من جهة أخرى».

وبينت أنّ المخطط الكامل للمشروع الهندسي يحتوي على تنفيذ شارع بسعة 4 مسارات في كل اتجاه، وتوفير مداخل ومخارج لمجمع دبي للاستثمار ومنطقة عقارات جميرا للجولف، من خلال دوارات مؤقتة سيتم تطويرها في المستقبل إلى تقاطعات مُجسّرة، كما يحتوي على توفير جسر مباشر على شارع الإمارات للحركة المرورية القادمة من منطقة جبل علي يساراً باتجاه إمارة الشارقة لتوفير حركة حرة بهذا الاتجاه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض