• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

لتكون الإمارات أول دولة بعد الولايات المتحدة الأميركية

«صحة دبي»: تشخيص وعلاج خاص لكل مريض حسب تركيبته الجينية 2025

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 يناير 2018

سامي عبد الرؤوف (دبي)

تعكف هيئة الصحة في دبي على إدخال «الطب الشخصي» ضمن خططها المستقبلية، ويعتبر أحدث المجالات الصحية عالمياً وأكثرها تطوراً، بحيث يكون لكل فرد في المجتمع «تشخيص وعلاج» خاص به بناء على تركيبته الجينية.

وأكدت «الهيئة»، أنها تعتزم تطبيق الطب الشخصي بدبي في العام 2025، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة الأميركية، تجري في الوقت الحالي الأبحاث اللازمة لاستخدام الطب الشخصي، ومن المتوقع أن تكون الإمارات أول دولة خارج أميركا تستخدم «علاج المريض وليس المرض»، وفقاً لمكوناته الجينية.

وأوضحت الدكتورة منال تريم، المدير التنفيذي لقطاع الرعاية الصحية الأولية في الهيئة، أن الهيئة تعمل على توفير الإمكانيات البشرية الخبيرة والتكنولوجية الخاصة بمشروع «الطب الشخصي»، ويستهدف المشروع علاج باقة من الأمراض المزمنة المنتشرة في المجتمع، كالسكري وأمراض القلب والسرطان.

وكشفت تريم، أن الهيئة تدرس حالياً العلاج بتقنية «النانو»، بحيث يستخدم النانو في التشخيص المرضي، وهو ما يعني أن الصبغة أو الإشعاع تصل للمنطقة المراد تشخيصها فقط، وليس إلى كل جسم المريض، ما يؤثر بالضرر على الخلايا السليمة، كما يحدث في الوقت الحالي.

ولفتت إلى أنه أيضاً تتم دراسة استخدام تقنية «النانو» في العلاج، بحيث يتم علاج المنطقة المصابة فقط، خاصة في علاج أمراض السرطان، بحيث يستهدف العلاج منطقة الورم فقط، وتترك بقية الأجزاء السليمة من العضو المصاب أو بقية الجسد على حالته. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا