• السبت 29 رمضان 1438هـ - 24 يونيو 2017م
  02:08    قرقاش: لدينا الحق بحماية أنفسنا إن لم تغير قطر سياستها         02:09    قرقاش: القطريون سربوا المطالب بطريقة طفولية        02:11    قرقاش : حل مشكلة قطر تكون دبلوماسيا شرط قبولها بالابتعاد عن دعم الارهاب         02:14    قرقاش: على تركيا أن تتبع مصلحة الدولة التركية وليس الإيديولوجيا الحزبية        02:15    قرقاش: لا نية لأي نوع من التصعيد مع قطر        02:16    قرقاش: التسريب هو إما إعاقة للجهود أو مراهقة سياسية        02:18    قرقاش: نؤكد للأوروبيين أن هدفنا هو تغيير أسلوب قطر فيما تدعمه من تطرف وإرهاب        02:21    قرقاش: قطر لم تلزم بما وعدت به سابقاً لعدم وجود رقابة        02:23    قرقاش : لانتحدث عن تغيير النظام في قطر بل تغيير السلوك        02:25    قرقاش : مصير قطر العزلة مالم تنفذ المطالب في المهلة المحددة        02:26    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب وعليها أن تتعامل مع تبعات ذلك        02:27    قرقاش : نطالب بضمانات لاي حل محتمل مع قطر     

سلطان بن خليفة تابع السباق وهنأ الأبطال

«أبوظبي» ثالث كأس القارات للفورمولا في شنغهاي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 سبتمبر 2016

خالد السعدي (شانغهاي)

بحضور سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية، توج فريق أبوظبي بالمركز الثالث في كأس القارات لزوارق الفورمولا، والتي أقيمت في مدينة شانغهاي الصينية على بحيرة ديشوي، بمشاركة ستة عشر زورقاً يمثلون ثماني جنسيات مختلفة.

وتفوق أبناء الإمارات راشد القمزي وراشد الطاير من خلال المنافسة التي أقيمت على مدار يومين لكي يتوجوا في النهاية في المركز الثالث على مستوى البطولة، في ظل منافسة قوية مع عمالقة الزوراق.

وشهد سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة السباق الختامي للجولة، والذي أقيم مساء أمس الأول، حيث جاءت نتيجة فريق أبوظبي في مجموعها لتضعه في المركز الثالث بفارق ضئيل عن الثاني، في حين توج بالمركز الأول الفريق الروسي، وحل في المركز الثاني الفريق الأميركي.

وكان فريق أبوظبي قد أحرز 99 نقطة من خلال مشوار البطولة وبفارق نقطة واحدة فقط عن الوصيف الفريق الأميركي، والذي أحرز 100 نقطة.

حضر مراسم تتويج الفريق، إبراهيم المنصوري قنصل عام قنصلية الإمارات لدى شنغهاي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا