• الأربعاء 26 ذي الحجة 1437هـ - 28 سبتمبر 2016م

إكسسوارات صيف 2016

أفكار بملامح الأنوثة ومرح الألوان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 سبتمبر 2016

الشارقة (الاتحاد)

استعرضت العلامة الإيطالية «دولتشي آند جابانا» تشكيلة مبهجة من الإكسسوارات والملحقات النسائية، عكست من خلالها ملامح من نهجها المتميّز في صناعة الموضة، وتفوقها الجلي في تقديم أفكار استثنائية في هذا المجال، لتأتي بنماذج متنوعة ووفق صياغات متعددة ومدهشة من الألوان والتفاصيل، مانحة المرأة أبعاداً جديدة أخرى لمعاني الأنوثة والجمال، لموسم صيف 2016 وانسجاماً مع أجواء التنزه والمرح والعطلات،

وطراز الشريكين «دومينيكو دولتشي» و«وستيفانو غابانا» في حقل التصميم، يلاحظ عليهما كيف أنهما صنفا أنفسهما بشكل مختلف خلال السنوات الأخيرة، ليضيفا مزيداً من الإثارة، الجرأة، والحيوية على كافة اتجاهات الموضة العالمية وفوق معظم منصات العروض، حيث قدما موسم بعد آخر فضاءات ملونة وزاهية من حلمهم الفنتازي الجميل، واستحضرا معاً ومرة تلو الأخرى نفحات مغايرة، صاخبة ومثيرة إلى حد بعيد، تشي برؤى متكلفة وثرية لناحيتي الشكل والمضمون، وتعبّر في ذات الأوان عن حس عصري متجدد في صناعة الموضة والأزياء.

ووفق هذه الرؤية الفنية الجانحة نحو عالم ملؤه المرح والإثارة، فقد أطلقت Dolce & Gabbana تشكيلة صيفية كبيرة من الأكسسوارات، شملت تصاميم مبتكرة من المجوهرات المقلدة والمكملات النسائية الأخرى من الصنادل والحقائب والملحقات وخلافه، من تلك التي تتسم بنبض شبابي حيوي ومتحرر، وطابع شائق يتأرجح ما بين مرح الطفولة ودلع البنات، جاءت وفق صياغات ملونة وآسرة تشع فرح وبهجة، لتحاكي بأشكالها وتصاميمها إما فواكه استوائية ملونة، أو حدائق ربيعية غناء من البراعم والزهور والفراشات، وكأنها محاكاة لفصول ممتعة من قصص الأطفال وعالم الحكايات، صممت خصيصى لتعبّر عن أحلام الفتيات، وترسم لهن مظهراً مزخرفا بعناصر الأنوثة والدلال.

في هذه المجموعة من إكسسوارات «دولتشي آند جابانا»، كان لمتطلبات العصر حظ كبير، وبحصص متعددة من القطع والموديلات، برز منها وبشكل لافت عدة نماذج مبتكرة من سماعات الرأس «Headphones»، متميّزة بشغل يدوي متقن ومرصعّة بأحجام من الكريستال والخرز والأحجار، كما تألقت أيضاً أغطية «الموبايلات» المطعمة بالأكسسوارات، والتي زخرفت هي الأخرى بذات الأسلوب والطراز، فيما ظهرت باقة الصنادل الصيفية المفتوحة تزهو بشرائط وأربطة جلدية مزينة بكرات الصوف الملون والمطرزات، بالإضافة لتشكيلة حقائب يدوية خفيفة ومرحة، تناسب جو النزهات وروح الشواطئ والعطلات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء