• الاثنين 24 ذي الحجة 1437هـ - 26 سبتمبر 2016م

دراسة

الطفل ذو الرأس الكبير أكثر تميزاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 سبتمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

كشفت دراسة حديثة في بريطانيا عن أن المواليد ذوي الرؤوس الكبيرة نسبياً، يتمتعون بفرص أفضل في تحقيق النجاح في حياتهم المستقبلية.. وأثبتت الدراسة التي جرت لحساب مؤسسة خيرية، وجود علاقة قوية بين معدلات الذكاء المرتفع وكبر محيط الرأس وزيادة حجم المخ.

وتوصل الباحثون إلى هذه النتائج بعد تحليل المعلومات والبيانات الخاصة بنحو نصف مليون شاب بريطاني منذ الولادة حتى وصولهم إلى مرحلة الشباب، للتعرف على العلاقة ما بين تركيبهم الجيني ومستوى الصحة البدنية والعقلية الذي يتمتعون به، وكذلك مدى نجاحهم في شق طريقهم في الحياة.

وقال الباحثون، الذين عملوا تحت قيادة البروفيسور إبان ديري من جامعة إدنبرة باسكتلندا، إن نتائج الدراسة الجديدة من الدقة التي تُمكن من التنبؤ بفرص طفلٍ ما في الالتحاق بالجامعة من خلال تحليل العوامل المتعلقة بتركيبه الجيني.

كما تشير نتائج الدراسة، التي نُشرت في دورية «الطب النفسي الجزيئي» العلمية، إلى أن القدرات المعرفية للإنسان في مرحلة الطفولة تشكل مؤشراً قوياً على قدراته في المراحل التالية من حياته.

ونقلت صحيفة تايمز عن البروفيسور ديري قوله إن الباحثين لاحظوا ارتباطاً قوياً بين نتائج اختبارات القدرات المعرفية والعديد من سماتهم الجينية.. بما في ذلك حجم ما يوجد داخل جمجمة الإنسان، ومحيط رأس الأطفال الرضع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء