• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

اتفاقية تعاون بين «رينو» الفرنسية و«إل جي كيم» الكورية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 مايو 2014

وقعت شركة رينو الفرنسية لصناعة السيارات، وهي أكبر منتج للسيارات الكهربائية في العالم، اتفاقية مع شركة الكيماويات الكورية الجنوبية إل.جي كيم لتطوير بطاريات عالية الكثافة لاستخدامها في جيلها القادم من السيارات عديمة الانبعاثات.

كانت المفاوضات بين الشركتين الفرنسية والكورية الجنوبية قد بدأت منتصف العام الماضي، بهدف تطوير جيل جديد من بطاريات السيارات الكهربائية بحلول 2017.

وذكرت رينو التي تمتلك شركة رينو نيسان الفرنسية اليابانية، ورينو سامسونج الفرنسية الكورية الجنوبية، أن الاتفاقية مع إل.جي كي ستضع أساس الجيل الجديد من سياراتها الكهربائية التي ستعمل ببطاريات الليثيوم المؤين التي تنتجها إل.جي كيم التي تعد حالياً بالفعل أحد أهم منتجي مثل هذا النوع من البطاريات. وستتيح البطاريات الجديدة للسيارة قطع مسافات أطول قبل الحاجة إلى إعادة الشحن، وهو ما يعني القضاء على أحد المخاوف الأساسية التي تحد من نمو سوق السيارات الكهربائية. يذكر أن رينو تتعاون منذ 2010 مع هيئة الطاقة البديلة والطاقة النووية الفرنسية، من أجل تطوير الجيل الجديد من البطاريات، ثم التفاوض مع إل.جي كيم لكي تتولى الأخيرة إنتاج البطاريات.

وتنتج رينو حالياً السيارات الكهربائية «توزي زو» و«فلونس زد.إي» و«كانجو فان زد.إي». وعند إضافة مبيعات سيارة نيسان الكهربائية ليف بلغت مبيعات تحالف رينو من السيارات الكهربائية حتى 2013 يوليو الماضي إلى 100 ألف سيارة. ونقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء عن تيري بولور مدير التنافسية في رينو الذي وقع مذكرة التفاهم مع إل.جي في سول تأكيده التزام الشركة تطوير بطاريات تجعل حجم عوادم السيارة صفر. كما أشار إلى رغبة الشركة في المساهمة في نمو صناعة السيارات الكورية الجنوبية من خلال رينو سامسونج.

من ناحيتها ذكرت إل.جي كيم أن التعاون مع رينو سيسرع وتيرة الطلب على السيارات الكهربائية، ويساهم في زيادة انتشارها في السوق. (سيؤول - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا