• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

إلزامية في الفواتير ولموظفي الاستقبال والاتصال

اللغة العربية شرط لإصدار التراخيص التجارية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 مايو 2015

بسام عبدالسميع (أبوظبي)

بسام عبدالسميع (أبوظبي)

أصبح استخدام اللغة العربية، في كل من الفواتير، ولموظفي الاستقبال، والاتصال «البدالة»، شرطاً من شروط إصدار الرخص التجارية الجديدة في الدولة، وفق قرار اللجنة العليا لحماية المستهلك الذي منح مهلة سنة للمنشآت الحالية الراغبة في تجديد الرخصة لتوفيق أوضاعها.

وطالب القرار الجهات المصدرة للتراخيص بمختلف إمارات الدولة بإبلاغ القطاع التجاري بإلزامية استخدام اللغة العربية بالفواتير ومراكز الاتصال والاستقبال عند إصدار الرخص التجارية الجديدة أو تجديدها.

وقال الدكتور هاشم النعيمي مدير إدارة حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد: «إن اللجنة قررت خلال اجتماعها مؤخراً، وضع خطة زمنية لاستخدام اللغة العربية بالقطاعات المختلفة، ويمكن أن يكون ذلك بالتركيز المتدرج على القطاعات الأكثر أهمية ثم الأخرى».

وأشار النعيمي إلى أن قرار اللجنة جاء عقب استعراض دراسة أعدتها إدارة حماية المستهلك بشأن معدلات استخدام اللغة العربية في قطاعات اقتصادية وخدمية تتعامل بشكل مستمر مع الجمهور، وذلك انطلاقاً من الحرص على حماية لغة الدولة الرسمية، وكذلك أهمية استخدام اللغة العربية للمستهلكين الناطقين بهذه اللغة الجميلة وإسهاماً من وزارة الاقتصاد وكافة الجهات ذات العلاقة في تنفيذ قرارات وتوجيهات مجلس الوزراء.

وانتهت الدراسة إلى أن معدل التحدث باللغة العربية يقترب من 80% لدى موظفي الاستقبال والبدالة من المنشآت التجارية بالدولة، وهي نسبة متقاربة مع النسبة المحقة العام الماضي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا