• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

ملتقى لتعزيز ثقافة الادخار لدى الأطفال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 مايو 2015

مريم الشميلي

مريم الشميلي (رأس الخيمة)

أكد محللون اقتصاديون أهمية ترسيخ ثقافة الادخار لدى الأسر بمن فيهم الأطفال، وذلك من خلال رفع مستوى الوعي الأسري بالتخطيط المالي، وأهميته للانتقال من الاستهلاك إلى الادخار ثم الاستثمار وتشجيعهم عليه.

جاء ذلك خلال الملتقى الاقتصادي الأول لمبادرة «تجوري»، ونظمه أمس مركز التنمية الاجتماعية جلفار في مسرح المركز الثقافي برأس الخيمة، بحضور الشيخ محمد بن كايد القاسمي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، والتي طرح خلالها عدة محاور وتوصيات قدمها محللون اقتصاديون وتنمويون من وزارة الشؤون الاجتماعية.

وكانت وزارة الشؤون الاجتماعية أطلقت مبادرة «تجوري» في العام 2011، وقالت فوزية طارش مدير إدارة التنمية الأسرية في وزارة الشؤون الاجتماعية إن إطلاق مبادرة تجوري جاء لتعزيز ثقافة الادخار بدلا من الاستهلاك المسرف، وذلك عبر غرسه لدى فكر وتوجهات الأطفال وطلاب المدارس والأهالي.

وبينت طارش أن المرحلة القادمة ستشهد خطة تشغيلية جديدة للعام 2016 وذلك اعتمادا على النتائج التي ستكشف نهاية العام الجاري للمبادرة تجوري وعليه سيتم وضع آليات ومحاور مستحدثة للعمل على المرحلة الجديدة.

بدورها قالت وفاء أحمد الشحي مديرة مركز التنمية الاجتماعية «جلفار» إن أهداف المبادرة تتمثل في غرس مفهوم الادخار بين أفراد المجتمع وخصوصا الأطفال من سن مبكر، لضمان نشأتهم كأشخاص مسؤولين ومنتجين في المجتمع، وتعويدهم على الادخار وتشجيعهم عليه ليتمكنوا من تحقيق رغباتهم وأهدافهم.

وأشار الخبير صلاح الحليان مستشار مالي متخصص في الإدارة المالية الشخصية والتخطيط المالي، إلى أهمية توعية الأسر بمخاطر السلوكيات الاستهلاكية السلبية على الاقتصاد والأسرة، وإلقاء الضوء على أنماط الاستهلاك الصحيحة وإيضاح دور دائرة التنمية الاقتصادية وغيرها من الجهات المعنية في توعية المجتمع وحماية المستهلك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا